صحيفة الاتحاد

منوعات

مفتي سعودي يحرم استقدام خادمات غير مسلمات

أفتى عالم دين سعودي بعدم جواز استقدام عاملات المنازل من غير المسلمين إلى المملكة العربية السعودية، ووجوب عدم اختلاطهن بالرجال في المنازل التي يعملن بها. وقال الشيخ الدكتور يوسف الأحمد، الذي أثار جدلاً في الفترة الأخيرة في المجتمع السعودي بفتاواه التي وصفت بعضها بـ”الغريبة”، أن “استقدام العاملة المنزلية لا يجوز إلا بشروط، نظراً لأنها امرأة أجنبية وستعمل في بيت أجانب عنها”. وأضاف: “لا بد من وجود الحاجة إلى استقدام العاملة، ويجب أن تكون العاملة المنزلية المرغوب في استقدامها مسلمة، وأن يتم استقدام محرم معها”.

وأوضح في حديث إلى موقع “سبق” الإخباري أمس الأول: “يجب أن تلتزم العاملة المنزلية بالحجاب، وألا تختلط بأهل البيت خصوصاً الرجال، حيث يجب ألا تأتي إلى الرجال في غرفهم أو في الصالة، أو تظهر أمامهم أو تقوم بخدمتهم”. وتعد المملكة العربية السعودية من أكثر الدول استخداماً للعمالة المنزلية، وتستنزف هذه العمالة التي يأتي معظمها من دول شرق آسيا، بحسب دراسة صادرة عن مركز البحوث والدراسات بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض، نسبة كبيرة من دخل العائلة السعودية، حيث إن نصف الأسر السعودية تنفق ما يتراوح بين 1500 و5000 ريال شهرياً على رواتب العمالة المنزلية. بينما تنفق نسبة 22% من إجمالي الأسر، ما يزيد على 2200 ريال شهرياً على هذه الرواتب. وتمنع المملكة العربية السعودية اختلاط الرجال بالنساء، لكن ذلك لا يطبق على عاملات المنازل والسائقين.