الرياضي

الاتحاد

‎أريام: جاهزة لإعداد أغنية خاصة بالماراثون

أريام تشارك في ماراثون زايد الخيري (من المصدر)

أريام تشارك في ماراثون زايد الخيري (من المصدر)

‎نيويورك (الاتحاد) - أعربت الفنانة الإماراتية أريام عن سعادتها البالغة بالمشاركة في ماراثون زايد الخيري، الذي يحمل اسماً غالياً على كل إماراتي وكل عربي، مشيرة إلى أن ماراثون زايد الخيري، ولم يعد مجرد حدث رياضي، لكنه بات أيضاً فعالية اجتماعية مهمة جداً، لها جوانبها الأخرى، ودللت على ذلك بحضور الكثير من الشخصيات الفنية والرياضية، وعزت السبب في ذلك إلى أن الخير هو ميدان الجميع، والكل يحرص على المساهمة فيه بما لديه من ملكات وإمكانات.
‎وقالت: “كان المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رسالة سلام من الإمارات إلى العالم، وبتلك الرسالة احتل مكانته المميزة في قلوب كل من عرفوه، واليوم وحتى بعد رحيله، لا تزال الرسالة باقية، والماراثون شاهد على ذلك”.
‎وأشارت أريام إلى مشاركة شخصيات عديدة، سواء من الإمارات أو من خارجها، في مقدمتهم عمدة نيويورك، مايكل بلومبرج الذي أعلن منذ فترة حضوره ومشاركته تأكيداً لقيمة العمل الخيري والإنساني الذي يقدمه السباق، وتأكيداً واحتراماً لاسم الفقيد الغالي، وهو ما يعطي السباق إضافة مهمة ومؤثرة، خاصة أن بلومبرج واحد من الشخصيات المهمة على الصعيد الاقتصادي في الولايات المتحدة، ووجوده سيعطي السباق قيمة مضاعفة.
‎وعن إمكانية أن تقدم أغنية خاصة لهذا الماراثون، تسجل للحدث التاريخي، أكدت أريام جاهزيتها للتعاون مع أي مؤلف أو ملحن لإبراز العمل الخيري النبيل، موضحة أن دور الفنان لا يتوقف عند حدود المشاهدة، وإنما عليه أن يترجم أحاسيسه إلى عمل، وأنها من هذا المنطلق جاهزة لتقديم كل ما من شأنه المساهمة في ترسيخ مكانة الماراثون، وتضع صوتها رهن القائمين عليه، لاستثماره كما يرون في هذه الرسالة السامية.
‎واختتمت أريام، مؤكدة أن الإمارات نموذج يحتذى في دعم كل ما من شأنه تخفيف الآلام عمن يعانون، والوقوف إلى جانب كل من يحتاج إلى العون، وأنها بهذه الرسالة، تضيف للرياضة بعداً مهماً، يجعلها منغمسة في هموم المجتمعات وقضاياها، وتلك رسالة يفخر بها كل إماراتي.

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يتوج الفائزات.. لوسي بطلة الطواف النسائي