الاتحاد

عربي ودولي

العثور على جزء من فدية الرهينة الألمانية في ملابسها


برلين - رويترز: قالت مجلة 'فوكس' الألمانية ان جزءا من اموال الفدية التي يقال ان برلين دفعتها لاطلاق سراح الرهينة الألمانية سوزان اوستوف في العراق الشهر الماضي عثر عليها مع اوستوف· وقالت المجلة دون ان تشير الى مصادرها ان المسؤولين في السفارة الألمانية في بغداد عثروا على عدة الاف من الدولارات الأميركية في ملابس باحثة الآثار الالمانية (43 عاما) عندما اخذت حماما في السفارة بعد اطلاق سراحها بفترة قصيرة· وقالت المجلة ان الأرقام المسلسلة على الأوراق النقدية كانت هي نفس أرقام الأوراق التي استخدمتها الحكومة لدفع الفدية للخاطفين· وفشلت محاولات الاتصال باوستوف من خلال والدتها وصديق لها للتعليق على الامر· ورفضت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية التعليق على التقرير· ومن المعروف ان الحكومة الألمانية دفعت فدية لرهائن في الماضي ولكنها رفضت ان تقول ما اذا كانت قد دفعت لاوستوف· واختطفت اوستوف التي اعتنقت الإسلام وعاشت في العراق اثناء توجهها من بغداد الى الشمال في 25 من نوفمبر الماضي على يد مسلحين هددوا في شريط فيديو بقتلها هي وسائقها مالم تقطع ألمانيا كل صور الدعم للحكومة العراقية· وبعد يومين من اطلاق سراحها اطلقت الحكومة الألمانية سراح عضو من 'حزب الله' حكم عليه بالسجن مدى الحياة في عام 1985 لقتله سائقا في البحرية الأميركية·

اقرأ أيضا

بوتن يناقش قضية الجولان مع الرئيس اللبناني