الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي للسياحة تزيد عدد مكاتبها الخارجية إلى7 مكاتب

سلطان بن طحنون وميتشيلا برامبيلا وجانب من الحضور خلال منتدى السياحة والضيافة في أبوظبي أمس

سلطان بن طحنون وميتشيلا برامبيلا وجانب من الحضور خلال منتدى السياحة والضيافة في أبوظبي أمس

وسعت هيئة أبوظبي للسياحة من شبكة مكاتبها التمثيلية الخارجية لتصبح 7 مكاتب حول العالم مع افتتاح مكتبين جديدين في روما وميلانو بإيطاليا التي أصبحت سادس دولة في الشبكة الخارجية للهيئة والتي تضم كلاً من المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا والصين واستراليا·
وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة أمس إن افتتاح مكتبي هيئة أبوظبي للسياحة في ايطاليا يخدم الخطة الخمسية للهيئة والتي تستهدف توسيع شبكة المكاتب التمثيلية في العالم·
وأضاف، خلال استقباله وزيرة السياحة الإيطالية معالي ميتشيلا برامبيلا أمس بمناسبة افتتاح ''منتدى السياحة والضيافة في أبوظبي، أن العلاقات السياحية والثقافية بين أبوظبي وايطاليا تشهد تطوراً ملحوظاً إذ أنه بنهاية مارس المقبل ستزيد عدد الرحلات الجوية لشركة الاتحاد للطيران الى مدينة ميلانو لتصبح خمس رحلات أسبوعياً بدلاً من 3 رحلات·
وأضاف أن ''كوستا كروز''، شركة خطوط الملاحة البحرية الإيطالية تبحث زيادة عدد المسافرين الى أبوظبي بمعدل الضعف عبر أسطولها خلال موسم الشتاء المقبل·
وبلغ عدد نزلاء الفنادق الإيطاليين في أبوظبي حوالي 19,7 ألف شخص في الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي·
وقال إن زيارة الوفد الإيطالي تأتي في الوقت المناسب إذ تتزامن مع افتتاح مكتبي هيئة أبوظبي للسياحة في كل من روما وميلانو مشيراً الى أن افتتاح مكتبين للهيئة في ايطاليا يعتبر رسالة واضحة الى صناعة السياحة العالمية مفادها أن أبوظبي لا تزال عازمة على تحقيق رؤيتها بعيدة المدى والمتمثلة في استقطاب 2,7 مليون زائر الى فنادق الإمارة بحلول عام 2012 وستلعب ايطاليا دوراً بارزاً في تحقيق هذا الهدف·
ويهدف منتدى السياحة والضيافة ''أبوظبي وإيطاليا: تعزيز الروابط السياحية''، الذي حضره وفد إيطالي مكون من 50 شخصاً من ممثلي الشركات السياحية ووسائل الإعلام وقادة قطاع السياحة والضيافة في إمارة أبوظبي، الى زيادة المشاورات بين الوجهتين السياحيتين واستكشاف فرص جديدة للاستثمار السياحي بين البلدين·
وأشار الى أن إيطاليا تحظى بتمثيل ممتاز في معرض أبوظبي لليخوت الذي سينعقد الشهر المقبل فيما عهدت إدارة مهرجان العين السنوي للموسيقى الى أكاديمية فنون التمثيل في أشهر دار أوبرا في ميلانو وهي لاسكالا·
وقال إن التأثير الإيطالي على صناعة السياحة والترفيه في أبوظبي في تزايد مستمر ونحن بصدد دخول عهد جديد من التعاون يشهد تعزيز الروابط السياحية بدعم ومساندة الحكومة الإيطالية·
وأكد أن هذا الحدث يمهد الطريق لتعميق الارتباط والتواصل بين صناعة السياحة في أبوظبي وإيطاليا ونحن من خلال مكاتب الهيئة في ايطاليا نأمل في تحقيق وعي أكبر بمقومات أبوظبي باعتبارها وجهة سياحية متفردة الأمر الذي يزيد من التقارب بين البلدين خاصة أن المسافة بين الجانبين لا تستغرق سوى خمس ساعات فقط من الطيران·
وقال: سنسعى الى توصيل هذه الرسالة بطرق عدة بحيث تتضمن خطتنا المشاركة العام الحالي في أكبر معرضين تجاريين في إيطاليا·
وينعقد أول معرض في كل من بورصة ميلانو السياحية الدولية في أواخر الشهر الحالي ومعرض )شاا ةَكَُُّْى( المقرر انعقاده في ريميني في شهر أكتوبر المقبل·
وأكد أن هذا المنتدى بداية برنامج شامل من شأنه تعزيز علاقات العمل في قطاع السياحة بين البلدين·
ومن جانبه أكد مبارك المهيري مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة ''بدأنا في برنامج مكثف لإنشاء شبكة مساهمين سنشهد من خلاله ارتباطاً أكثر بين قادة صناعة السياحة في أبوظبي ونظرائهم في ايطاليا بحيث نعمل على بناء قاعدة صلبة لزيادة الوعي بمدينة أبوظبي باعتبارها وجهة سياحية متميزة تبعد عن إيطاليا خمس ساعات فقط''·
وأكد ''نود أن نبني على الإمكانات التي تقدمها أبوظبي كوجهة للعابرين (ترانزيت) للعديد من الإيطاليين المسافرين الى استراليا أو المسافرين عبر الاتحاد للطيران''·
وقالت وزيرة السياحة الإيطالية إن لأبوظبي وايطاليا الكثير من الأهداف المشتركة بحيث توجد الكثير من فرص التعاون بين البلدين والتي أثبتت نجاح العلاقة في السابق، مشيرة الى النمو الذي شهدته الإمارة في المجال السياحي وتعاون الشركات الإيطالية في ذلك·
وأشارت الى مجال التعاون السياحي بين البلدين بحيث يوجد الكثير من الرغبة من سكان الإمارات للتوجه الى ايطاليا للسياحة وأيضاً رغبة الكثير من الإيطاليين لزيارة الإمارات·
وأكدت أن تعميق العلاقات بين البلدين سيساعد في زيادة التعاون في المجالات الاقتصادية وتطوير الأعمال مشيرة الى أن عدد الشركات الإيطالية في أبوظبي نما بنسبة 60% خلال السنتين الماضيتين·
من جهته، أشار لورانس فرانكلين مدير إدارة السياسات والاستراتيجيات في هيئة أبوظبي للسياحة في عرض قدمه عن هيئة أبوظبي للسياحة الى النمو الذي حققته أبوظبي في السنوات القليلة وأهداف الهيئة لجعل أبوظبي مقصداً سياحياً عالمياً·
وقال إنه توجد في الوقت الحالي 13 ألف غرفة فندقية و1,5 ألف زائر وبلغت نسب إشغال الفنادق 85% ولدينا خطة خمسية وسيتم افتتاح المكتب السابع للهيئة في إيطاليا·
وأضاف أن الهيئة تهدف الى استقطاب 2,7 مليون نزيل فندقي والوصول الى 27 ألف غرفة فندقية بإضافة 14 ألف غرفة الى عدد الغرف الحالي في أبوظبي بحلول العام ·2020
وقال إن تحقيق هذه الأهداف سيسهم بجعل السياحة تضيف نحو 8 مليارات درهم سنوياً الى الاقتصاد الوطني·
وقال في عرض قدمه خلال المنتدى ''نخطط لحملة تسويقية عالمية العام الحالي ليتم تنفيذها في العام المقبل والتي ستأخذ السياحة في أبوظبي الى العالم''·
من جهته، أشار جريت بوفين مدير المبيعات والخدمات في الاتحاد للطيران الى أن الشركة تملك في الوقت الحالي 43 طائرة في أسطولها من الطائرات مشيراً الى أن حجم استثماراتها بلغ 2,5 مليار دولار بنهاية العام الماضي·
وأكد أن الشركة تسعى الى أن تساهم بـ 6,8% في الناتج المحلي غير النفطي·
وتهدف الشركة الى نقل 25 مليون مسافر بحلول عام 2020 وتسيير رحلات الى 100 وجهة سياحية وامتلاك 150 طائرة، بحسب بوفين·
وأكد الدكتور ماتيو مارزوتو رئيس مجلس السياحة الإيطالي أهمية التعاون وتبادل الخبرات في المجال السياحي بين البلدين خصوصاً أن ايطاليا لديها الخبرة الواسعة في هذا المجال مشيراً الى النمو السريع الذي حققته هيئة أبوظبي للسياحة في ثلاث سنوات·
وقدم عرضاً سياحياً ترويجياً عن ايطاليا التي يزورها نحو 20 مليون مسافر سنوياً·

اقرأ أيضا

نتائج الشركات «قاطرة» تعافي الأسهم المحلية