الاتحاد

الإمارات

بعثة العطاء لـ «زايد الخير» تبدأ مهامها الإنسانية في الصومال

أبوظبي (الاتحاد)

بدأت بعثة العطاء لـ «زايد الخير» مهامها الإنسانية للفئات المعوزة من الأطفال والمسنين في القرى الصومالية في إطار حملة العطاء المليونية، وتحت شعار «العطاء سعادة» بمناسبة عام الخير، وبإشراف فريق طبي إماراتي صومالي تطوعي مشترك من العاملين في المؤسسات الحكومية والخاصة في البلدين الشقيقين، وبمبادرة إنسانية مشتركة من «زايد الخير» وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية، وبالتنسيق مع المؤسسات الرسمية في نموذج للعمل المشترك.
وتأتي المهام الإنسانية لفريق «متطوعو الإمارات» في محطته الحالية في مدينة هرجيسا للوصول إلى الآلاف من الأطفال والمسنين في مختلف القرى الصومالية.
ويتطوع في المهام الإنسانية والعيادات المتنقلة والمستشفى المتحرك 50 من الكوادر الطبية التطوعية الإماراتية والصومالية برئاسة الدكتور عادل الشامري، الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء.
ورفع المسؤولون الصوماليون الشكر والتقدير إلى دولة الإمارات العربية المتحدة على المبادرات الإنسانية التي تنفذها لعلاج المرضى المعوزين في شتى أنحاء العالم، مؤكدين أن الإمارات سباقة في هذا المجال على المستوى العالمي، وهي رائدة في مجال مساعدة المحتاجين ومد يد العون والمساعدة.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس الأوروغواي بيوم الاستقلال