أرشيف دنيا

الاتحاد

علماء ألمان: تصرفات القردة تختلف ثقافياً

لايبتسيج (د ب أ) - قال علماء من ألمانيا إن هناك تميزاً «ثقافياً» بين القردة في ممارسة حياتها. وتبين للباحثين بمعهد ماكس بلانك لدراسة التطور أنه على الرغم من أن جميع قردة الشمبانزي في إحدى الحدائق الوطنية المفتوحة في ساحل العاج غرب أفريقيا تفضل أكل البندق، إلا أن هناك اختلافاً في الأدوات التي تستخدمها مجموعات القرود المختلفة في هذا المتنزه.
ونشر الباحثون دراستهم أمس في مجلة «كارانت بايولوجي». وكان الباحثون تحت إشراف ليديا لونش يريدون معرفة ما إذا كان هناك تباين في التصرف الثقافي للقردة على الرغم من أنها تعيش في ظروف بيئية متشابهة، وعلى الرغم من أن الفروق الوراثية بينها تكاد تنعدم. وقالت لونش في بيان عن المعهد بشأن الدراسة «الفروق الثقافية لدى الإنسان جزء جوهري للمجموعات التي تعيش بشكل متجاور في ظروف متشابهة جداً. وجدنا الآن وضعاً مشابهاً جداً لذلك بين قردة الشمبانزي في متنزه تاي الوطني في ساحل العاج».
وحلل الباحثون الأدوات التي يستخدمها 45 قرداً تابعاً لثلاث جماعات من القردة في كسر حبات البندق، فوجدوا أن القردة تستخدم مطارق من الأحجار أو الأخشاب، وتستخدم جذور الأشجار كسندان. وكلما ازدادت صلابة حبات البندق التي تقل مع تقدم الموسم، كلما غيرت القردة وسائلها واستخدمت مطارق تختلف طبيعتها باختلاف مجموعة القردة، حيث انتقلت مجموعتان من القردة أثناء وقت تمام نضوج البندق من استخدام المطارق الحجرية لاستخدام المطارق الخشبية، ولكن كلاً من هاتين المجموعتين استخدمت مطرقة بحجم مختلف عن الأخرى، في حين استخدمت المجموعة الثالثة المطرقة الحجرية المعتادة بين القردة.

اقرأ أيضا