القاهرة (وكالات) كشف مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، عن أن جماعة «بوكو حرام» الإرهابية تسعى لتكثيف هجماتها في شمال الكاميرون خلال الفترة المقبلة، في محاولة منها لصدارة المشهد ونشر منهجها وفكرها المتشدد بالقوة. وحذر مرصد الإفتاء في بيان أمس، من تزايد هجمات «بوكو حرام» خلال الفترة المقبلة في شمال الكاميرون، في اطار سعى الجماعة الإرهابية لنشر فكرها المتشدد بقوة السلاح. وأكد مرصد الإفتاء تحريم الدين الإسلامي الحنيف لكل أشكال الاعتداء على النفس البشرية بالقتل أو الخطف أو الترويع أو السرقة أو أي شكل من أشكال إيذائها باعتباره من أبشع أنواع الجرائم التي تستوجب أشد العقوبات في الدنيا والآخرة. وأوضح المرصد أن جماعة «بوكو حرام» تعمل على استغلال ضعف المعرفة الدينية لدى الكثير من سكان القرى والبلدات الإفريقية النائية لنشر المناهج المتطرفة، وتلقين أهل تلك البلدات المعتقدات المتشددة التي تحقق أهداف التنظيم.