الاتحاد

الاقتصادي

الكويت تشكك في تقرير دولي خفض من احتياطياتها النفطية إلى النصف


لندن-رويترز: شكك مسؤول نفطي بارز في الكويت في دقة تقرير لنشرة بتروليوم انتلجنس ويكلي قال ان احتياطيات الكويت من النفط تبلغ فقط حوالي نصف التقديرات المعلنة رسميا·
وقال فاروق الزنكي رئيس شركة نفط الكويت المملوكة للدولة في الكويت العاصمة انه ليست لديه فكرة عن المصدر الذي حصلوا منه على تلك الارقام واعرب عن اعتقاده في انها غير دقيقة· وقالت نشرة بتروليوم انتلجنس ويكلي اول امس ان احتياطيات النفط الفعلية للكويت التي قيل رسميا انها حوالى 99 مليار برميل او قريبا من عشرة في المئة من الاجمالي العالمي هي اقل من ذلك كثيرا وذلك وفق ما أظهرته السجلات الكويتية الداخلية التي اطلعت عليها النشرة المتخصصة في الشؤون النفطية· وارتفع سعر العقود الآجلة لمزيج النفط الخام برنت في لندن دولارين يوم الجمعة ليصل الى أعلى مستوى منذ اوائل سبتمبر عقب نشر تقرير نشرة بتروليوم انتلجنس ويكلي· وارتفع خام برنت في عقود شهر مارس 2,1 دولار ليصل الى 67,24 دولار للبرميل· وكان خام برنت ارتفع بالفعل 1,5 دولار قبيل نشر التقرير بسبب تصاعد المخاوف بخصوص امدادات النفط من ايران ونيجيريا· وقالت النشرة انه وفق البيانات المتداولة في شركة نفط الكويت فان الاحتياطيات النفطية المثبتة المتبقية وغير المثبتة للكويت تبلغ نحو 48 مليار برميل·
غير أن الزنكي قال ان التقديرات الرسمية للاحتياطيات أكبر كثيرا من ذلك· واضاف انهم يقومون دائما بتقييم احتياطياتهم وأنها وصلت حتى الآن إلى 95 مليار برميل·
واشار الى أنه لا يعرف الجهة التي قدمت لهم تلك الأرقام التي وردت بتقرير النشرة ولكنه لا يعتقد انها دقيقة بنسبة مائة في المئة· وقال رئيس الشركة الكويتية ان احتياطيات بلاده تتغير كل عام بسبب أعمال التنقيب·
ومضى يقول انه يتم في أحد الاعوام اضافة مزيد من الاحتياطيات وفي عام آخر قد لا يحدث ذلك وفي العام الثالث قد يتم اضافة المزيد·
وقال ان الاضافات الى الاحتياطيات ليست ثابتة ولكن الكويت تضيف الى احتياطياتها كل عام·
وقالت النشرة ان الارقام الكويتية الرسمية المعلنة لا تميز بين المثبت والمرجح والمحتمل من الاحتياطيات·
واستدركت النشرة بقولها ان البيانات التي اطلعت عليها تظهر انه من بين الاحتياطيات الحالية المتبقية ومقدارها 48 مليار برميل فان نحو 24 مليار برميل فقط مثبتة بشكل كامل حتى الان منها 15 مليار برميل في اكبر حقولها حقل برقان· وتضيف الكويت ما يصل الى 500 مليون برميل سنويا الى حقل برقان وهو ما يعني أن الاحتياطيات المتبقية غير المثبتة والتي تبلغ نحو 5,3 مليار برميل يحتمل تعديل تصنيفها الى احتياطيات مثبتة حسبما ذكرت نشرة بتروليوم انتلجنس ويكلي· وتتنافس ثلاث مجموعات لشركات ترأسها بي·بي وشيفرون واكسونموبيل للفوز بعقد مشروع الكويت وهو عقد مدته 20 عاما هدفه زيادة طاقة انتاج النفط الخام في اربعة حقول نفط في شمال الكويت·

اقرأ أيضا

«جوجل» تعتزم دخول السوق المصرفية