الاتحاد

الإمارات

29 حالة وفاة و339 إصابة بسبب حوادث الشاحنات خلال 7 شهور

حادث الشاحنات الثلاث وسيارة «البيك أب» (من المصدر)

حادث الشاحنات الثلاث وسيارة «البيك أب» (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تسببت السرعة الزائدة وعدم ترك مسافة كافية والإهمال وعدم الانتباه في وفاة (29) وإصابة (339) شخصاً بإصابات متفاوتة في (433) حادثاً وقعت بدبي خلال الأشهر السبعة الماضية، مقارنة بـ (45) وفاة و(344) إصابة في (425) حادثاً في الفترة المقابلة من العام الماضي.
وأكد العميد سيف مهيّر المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، أن السرعة الزائدة للمركبات الثقيلة والشاحنات، وعدم ترك مسافة كافية بين المركبات، والإهمال وعدم الانتباه، وراء كثير من مآسي حوادث الطرق.
وأشار إلى أن الشاحنات غالباً ما تكون محملة بحمولات كبيرة، وبالتالي تكون الحمولة الزائدة والسرعة مع عدم ترك مسافة كافية بين المركبات، إضافة إلى عدم التركيز، سبباً في وقوع كارثة حقيقية على الطريق، مبيناً أنه لوحظ أن سائقي الشاحنات لا يلتزمون بالسرعات المحددة، ولا يتركون مسافة كافية بين المركبات، وبالتالي هم معرضون لحوادث كارثية تنتهي بانحشارهم ومن برفقتهم في حال وقوع الاصطدام بين المركبات الثقيلة.
ولفت المزروعي إلى أن الحادث المروري الذي وقع صباح أمس، بين 3 شاحنات وسيارة بيك أب ثقيلة على شارع الإمارات قبل مخرج العوير بالاتجاه إلى الشارقة، أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص بإصابات بين بالغة ومتوسطة، موضحاً أن الحادث وقع بسبب تهور أحد سائقي الشاحنات وعدم تركه مسافة كافية، ما أدى إلى حدوث اصطدام بالغ.
وتسبب عدم ترك مسافة كافية خلف المركبات الأمامية في وقوع (360) حادثاً خلال الأشهر الـ (7) الماضية، توفي خلالها (21) شخصاً وأصيب (274) بإصابات متفاوتة، وتسبب الإهمال وعدم الانتباه في وقوع (53) حادثاً توفي خلالها (3) أشخاص وأصيب (45) بإصابات متفاوتة، فيما تسببت السرعة الزائدة في وفاة (5) أشخاص وإصابة (20) شخصاً في (20) حادثاً مرورياً.

اقرأ أيضا

برنامج الشيخة فاطمة للتطوع يفوز بقلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد