الاتحاد

الرياضي

المغمورون يحرجون الكبار

جلال المصعبي:
شهدت منافسات اليوم الثاني للجولة الاوروبية الافتتاحية لعام 2006 لمحترفي الحولف التي تحتضنها على ملعب أبوظبي للجولف مفاجأت غير متوقعه بتحقيق نتائج مذهلة للاعبين مغمورين وذلك بوجود إقبال كبير على المستويين الرسمي والجماهيري من محبي هذه الرياضة العالمية ·
وتمتع ما يزيد عن حوالي اربعة الاف زائر بمنافسات المرحلة الاولى للجولة التي انتهت امس واستمرت ليومين بعروض لافضل لاعبي الجولف العالميين والمحترفين والبالغ اجمالي عددهم 120 لاعبا من بينهم المصنف الثاني عالميا فيجاي سينج والسادس سيرجيو جارسيا وكولن مونتغمري الثامن وكريس ديماركو العاشر عالميا الى جانب الاميركي جون دالي والدنماركي ثوماس بيورن اللذين يعدان ضمن ابرز 30 لاعبا على القائمة العالمية· بدا لاعبو الحولف العالميين خوض نافسات الجولة الاولى التي من المنتظر خروج 55 لاعبا خلالها عن المنافسة حيث تصدر المتنافسين الأرجنتيني المغمور ريكاردو جونزاليس حتى فترة الظهر بتنفيذه ثمان ضربات باقل من المعدل·
وفي بداية الفترة المسائية كان التركيز منصبا على اللاعب الجنوب أفريقي المغمور كيث هورن الذي حقق افضل نتيجة وهي 66 ضربة امس الاول حيث كان ذلك بمثابة عنصر المفاجأة ليحتل الصدارة في الجولة الأولى في هذه البطولة الافتتاحية·
وفي الوقت نفسه تساءل المراقبون حول ما إذا كان استمرار هبوب الرياح الخفيفة في أبوظبي سيساعد هورن في تقدمه خاصة وأنه يستمتع باللعب في مثل هذه الاجواء ليستعيد صدارته في هذه البطولة·
وكان جميع كبار النجوم قد بداوا جولتهم الثانية في فترة بعد ظهر امس
وهم كولين مونتيغمري وفيجاي سينغ وسيرجيو حارسيا وجون دالي وإيان
بولتر وبول كاسي· أما البطل الأميركي جون دالي الذي يشتهر بلقب /الأسد/ فسيقوم بعقد محاضرة كبرى للمشاهدين بعد الانتهاء من اللعب اليوم حيث ستتاح الفرصة للجمهور الذين يتطلعون إلى معرفة المزيد عن هذه اللعبة والاستفادة من بعض النصائح المتقدمة من أحد أشهر لاعبي الجولف على مستوى العالم خلال السنوات الماضية وذلك لاضفاء جو من الاثارة لدى زوار نادي أبوظبي للجولف من أجل الاستفادة من هذه الفرصة الفريدة· ورغم ان نادي أبوظبي للجولف يستضيف هذه البطولة العالمية لاول مرة الا انه نجح في استقطاب عدد كبير من الجمهور من محبي اللعبة فقال البريطاني مارتين كيوجن وهو مقيم في أبوظبي انه لم يكن يتوقع مثل هذا التنظيم الرائع وهذا الاقبال الكبير للاعبين الجولف العالميين مشيرا الى انه من محبي ومزاولي هذه الرياضة وقد زار عددا من بطولات الجولف الا انه لم يشاهد مثل هذا التنظيم الرائع· واعرب كيوجن عن امله في ان يفوز كولن مونتغومري بهذه الجولة الافتتاحية المهمة بابوظبي الا انه راى ذلك صعبا في ظل وجود لاعب
كبير مثل فيجاي سينغ المصنف الثاني عالميا·
اما اريك بابولين وهو فرنسي الجنسية فقال إن اكثر ما دفعه للحضور لمشاهدة هذه البطولة العالمية هو الاسماء اللامعة التي تشترك في المنافسات اضافة الى الترويج الكبير لهذه البطولة وكذلك اهتمامه وحبه لهذه اللعبة الشيقة·
وعن ترشيحاته قال اريك إن فيجاي سينغ بعد ادائه المثير اليوم سيكون المرشح الاولى للفوز بهذه الجولة مشيرا الى ان ما شاهده هنا في أبوظبي يفوق الوصف الامر الذي سيضعه ضمن اول المهتمين بجولة أبوظبي خلال السنوات القادمة·
على الرغم من ان لعبة الجولف ليست من اهتمامات العرب الا ان اشرف من الاردن حرص على الحضور الى نادي ابوظبي للجولف مع افراد عائلته للتمتع بالاجواء السياحية والرياضية في هذه البطولة وقال إن اكثر ما دفعني الى هنا هو رغبتي في مشاهدة مشاهير الجولف العالميين والتمتع بالاجواء الخلابة والترويج السياحي معربا عن امله في ان تشهد البطولة مستقبلا لاعبين عرب وإماراتيين ضمن هذه المنافسات لان لعبة الجولف اصبحت من اشد الالعاب اقبالا وتفاعلا
على المستوى العالمي·
اما الهندي كارل ديكوستا الذي حضر خصيصا لمشاهدة فيجاي سينغ مع عائلته فقال رغم انه لايمارس لعبة الغولف الا ان مشاهدتها تمثل متعة كبيرة بالنسبة اليه وهو مهتم للتفوق الكبير والشهرة التي يحظى بها سينغ عالميا·
واختتمت الجولة الاولى في وقت متاخر اليوم حيث من المقرر خروج 55 لاعبا من بين 120 لاعبا ليتاهل اللاعبون ال 65 الباقون الى الادوار النهائية غدا وبعد غد لحصد جوائز قيمتها مليوني دولار ·

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»