الاتحاد

عربي ودولي

نجاد يدعو الغرب لقبول يهود إسرائيل كمهاجرين


دمشق، طهران-وكالات الانباء: واصل الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد نغمته الاستفزازية ازاء الدول الغربية التي دعاها امس الى قبول يهود إسرائيل كمهاجرين لاوروبا، متسائلا عما إذا كانت هذه الدول ستسمح لهؤلاء اليهود الذين جاءوا الى فلسطين من جميع أنحاء العالم بدخولها وتوفير الامن لهم هناك أم أن مهاجري إسرائيل سيتسببون في موجة جديدة من العداء للسامية في أوروبا، معبرا عن اقتناعه بأن اليهود لن يعيشوا في إسرائيل إذا فتحت لهم أبواب أوروبا·واختتم نجاد زيارته الى دمشق امس بلقاء مع قادة عشرة فصائل فلسطينية متشددة بينهم مسؤولون من حركتي 'حماس' و'الجهاد الاسلامي'، وقال ماهر الطاهر مسؤول 'الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين' ان نجاد اكد وقوف بلاده بكل قوة الى جانب كفاح الشعب الفلسطيني، فيما وعد قادة الفصائل من جانبهم بمواصلة المقاومة والكفاح واكدوا تضامنهم مع سوريا ومع ايران وحق امتلاكها التكنولوجيا النووية لاغراض سلمية·
كما زار الرئيس الايراني مقام السيدة زينب والجامع الاموي في دمشق برفقة وزير الخارجية الايراني مونشهر متقي· واثناء قراءته الفاتحة في المقامين ظهرت علامات التأثر على وجهه·
وقال مصدر في 'حزب الله' في بيروت إن الرئيس الايراني أجرى مباحثات ايضا مع امين عام الحزب حسن نصر الله في العاصمة السورية لكنه لم يعط المزيد من التفاصيل·

اقرأ أيضا

الأمير وليام يزور مسجدي كرايستشيرش تضامناً مع المسلمين بعد المجزرة