عربي ودولي

الاتحاد

12 دولة تدعم رئاسة السودان للاتحاد الإفريقي


الخرطوم-فيصل محمد صالح، واشنطن-وكالات الانباء:
ألقت دول شرق إفريقيا (12 دولة) بثقلها امس وراء رئاسة السودان للاتحاد الإفريقي عشية القمة المقررة الاثنين المقبل، وقرر وزراء خارجية هذه الدول الذين عقدوا اجتماعاً مغلقا في الخرطوم مساندة السودان في توجهاتها بهذا الصدد· في وقت قال مصدر حكومي سوداني إن بلاده تلقت تأكيدات بحضور القمة من جانب كل من الرئيس المصري حسني مبارك والزعيم الليبي معمر القذافي والنيجيري أولسيجون أوباسانجو ورئيس جنوب إفريقيا ثامبو أمبيكي ورئيس زيمبابوي روبرت موجابي إلى جانب رؤساء بوركينا فاسو وبورندي وكينيا، وإثيوبيا والصومال، في حين لم تتأكد بعد مشاركة الرئيس الاريتري أسياس أفورقي وقالت تشاد من جانبها ان الوفد سيرأسه وزير الخارجية أحمد علامي·
ورجحت المصادر أن تجدد القمة دعمها للرئيس النيجيري أوباسانجو في قيادة جهود حل أزمة دارفور حتى وإن آلت رئاسة الاتحاد الإفريقي للرئيس السوداني عمر البشير، لافتة الى أن دولاً مؤثرة في القارة تدعم اتجاه تولي البشير رئاسة الاتحاد بينها جنوب إفريقيا وإثيوبيا ومصر· في وقت تواصلت أمس اجتماعات الدورة الثامنة العادية والاستثنائية للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي حيث تمت مناقشة القضايا السياسية والاجتماعية والاقتصادية والأمنية فضلاٌ عن التقارير التي ستقدم للقمة حول المسائل الإدارية والمالية واعداد مقترحات ميزانية العام ·2006
وأكد وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط تأييد بلاده ترشيح السودان لرئاسة الدورة الجديدة للاتحاد الافريقي، وقال في تصريحات خلال مغادرته القاهرة الى الخرطوم ان المبادرة الاساسية التي ستقدمها بلاده الى القمة ستكون خاصة بالتعليم باعتبار أن الشعار الرئيسي للقمة هو التعليم والثقافة وبالتالى فان مصر ستتقدم بمشروع متكامل بهذا الصدد· واضاف حول موقف مصر من مقترحات الرئيس الليبي معمر القذافى بنشر قوات من الاتحاد الافريقي على الحدود بين السودان وتشاد ان بلاده تؤيد أي مقترحات تؤدي الى وقف هذه المواجهة وانهاء الازمة·
وينتظر ان تكون الاوضاع في ساحل العاج كذلك على جدول اعمال القمة بعد عودة التوتر المفاجئة في هذا البلد حيث تظاهر انصار النظام بعنف مطالبين برحيل القوات الدولية، ودعت اطراف عدة الى تطبيق العقوبات الدولية على ساحل العاج ولكن الاتحاد الافريقي ربما يكون مدعوا للادلاء برايه في هذا الموضوع· فيما قال أبو الغيط إنه سيجري خلال الاجتماع الوزاري عرض موضوع مطالبة بعض المحاكم البلجيكية محاكمة رئيس تشاد السابق حسين حبري في بلجيكا·
ودعت منظمة 'هيومن رايتس ووتش' من جانبها قادة الاتحاد الافريقي الى عدم اختيار الرئيس السوداني عمر البشير رئيسا للاتحاد خلال القمة الافريقية التي تعقد في الخرطوم الاثنين والثلاثاء، كما دعت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا رئيسيا لها القادة الافارقة الى تعزيز الحماية للمدنيين في اقليم دارفور· في وقت اعلنت حركتا التمرد الرئيسيتان في دارفور وهما حركة تحرير السودان والحركة من اجل العدالة والمساواة امس في نجامينا تشكيل 'تحالف القوى الثورية لغرب السودان'· وجاء في بيان صحافي للتحالف الجديد:'لقد وافقت الحركتان على توحيد وتنسيق كل القوى السياسية والعسكرية والاجتماعية والعلاقات الدولية ومضاعفة قدراتها على القتال في جهاز مشترك تحت اسم تحالف القوى الثورية لغرب السودان'·

اقرأ أيضا

إيران تسجل ارتفاعاً في وفيات فيروس كورونا