الاتحاد

الاقتصادي

«سيدات أعمال أبوظبي» و«الرعاية الاجتماعية» يعززان مفهوم المسؤولية المجتمعية

أبوظبي (الاتحاد)

وقع مجلس سيدات أعمال أبوظبي التابع لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي ومؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصَّر مذكرة تفاهم.
وقام بالتوقيع على المذكرة كل من سعادة مريم محمد الرميثي رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، وسعادة راشد عتيق الهاملي المدير العام بالإنابة لمؤسسة شؤون القصَّر.
وقالت مريم الرميثي: «تهدف مذكرة التفاهم التي أبرمت بين مجلس سيدات أعمال أبوظبي ومؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصَّر إلى النهوض بدور المرأة الإماراتية في القطاع الخاص، وتمكينها لتصبح شريكاً رئيسيًّا في التنمية الاقتصادية المستدامة لإمارة أبوظبي».
وأكد راشد عتيق الهاملي، المدير العام بالإنابة، حرص المؤسسة على تمكين ومساندة القاصرات لتبني مشاريعهن الإبداعية والمبتكرة للدخول في سوق العمل من خلال التعاون المشترك بين المؤسسة والمجلس، حيث الهدف الرئيس هو متابعة استمرارية أعمالهن التجارية وتطويرها، والاهتمام بالجانب الاقتصادي يأتي ضمن الأولويات التي تحرص مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصَّر على تلبيتها، وتعتبر مؤشر من أكبر المؤشرات على نجاح تمكين القاصر بأن تصبح شريكاً رئيسياً في عمليات التنمية الاقتصادية.

اقرأ أيضا

النفط يبلغ ذروة 3 أشهر بفضل آمال التجارة