الاتحاد

خليجي 21

غليان في العناوين القطرية وأتوري قد يكون الضحية

دبي (الاتحاد) - وسط حالة من الغضب العارم، خرجت عناوين الصحف القطرية لتؤكد أن العنابي لم يقدم ما يشفع له، بعد أن استسلم للهزيمة في مباراتين، الأولى كانت أمام “الأبيض” الإماراتي، والثانية على يد الأحمر البحريني، وحقق “القطري” بينهما فوزاً باهتاً على نظيره العماني، مما جعل المحصلة “محبطة” في ظل ارتفاع سقف الطموح القطري قبل بدء البطولة.
صحيفة الراية قالت: “العنابي يودع بحسرة”، وأضافت: “ودع العنابي خليجي 21 في دورها الأول بعد أن خسر أمام نظيره البحريني بهدف وحيد في اللقاء المثير الذي جمع بينهما على ستاد البحرين، وبعيدا عن أي تبرير نقول إن العنابي كان قد خسر مباراة أمس لأكثر من سبب غير أن السبب الأهم هو ما يتعلق بحكم المباراة المجري فيكتور كاساي الذي لعب دورا كبيرا في ذلك، عندما احتسب عليه ركلة جزاء غير صحيحة أبدا جاء منها هدف الترجيح الوحيد بتوقيع فوزي عايش ثم حرمه من ركلة جزاء لا يختلف بشأنها اثنان، عندما أبعد محمد حسين بيده كرة من أمام سبستيان داخل الجزاء”.
وفي موضع آخر، قالت: “أتوري في مهب الريح” وتابعت: “علمت “الراية الرياضية” أن اجتماعا مهما سيعقده سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد الكرة بعد العودة إلى الدوحة الإثنين القادم، مع البرازيلي باولو أوتوري مدرب منتخبنا الوطني بعد الإخفاق غير المتوقع للعنابي في خليجي 21 بالمنامة، وخروجه من الدور الأول بالخسارة أمس أمام البحرين بهدف للاشيء رغم حاجته للتعادل وتبدو الأمور داخل الاتحاد إلى استمرار أوتوري، ولا توجد نية للاستغناء عنه رغم إخفاقه ورغم عدم نجاحه في كأس الخليج التي كان الاتحاد يضعها ضمن أهدافه وطموحاته من أجل الفوز بها، وتؤكد مصادر الراية الرياضية التركيز على تصفيات آسيا 2015 بلقاء ماليزيا 6 فبراير القادم بالدوحة، ثم مباراة كوريا الجنوبية في تصفيات كأس العالم 26 مارس”.
أما صحيفة “الوطن” فقد قالتها بالانجليزية: “عفواً ارحل يا أتوري” ويبدو أنها كانت حريصة على إيصال مطالبها للمدرب البرازيلي دون وساطة من مترجم أو أي شخص آخر، وهو ما يبرر كتابتها لعنوان الرسالة بالإنجليزية. وقالت عنه في موضع آخر: “ليتك ساكت” في إشارة إلى عدم قبول مبرراته للهزيمة وأضافت في عنوانها الرئيسي: “ودعنا كالعادة” كما أكدت أن الجميع يطالبون الآن برأس آتوري بعد هذا الإخفاق الكبير. في حين نقلت صحيفة “العرب” القطرية تصريحاً لمدافع العنابي بلال محمد الذي أكد أن التحديات المقبلة تتطلب من الجميع توحيد الصف خلف المنتخب القطري، وقالت الصحيفة :”دعا بلال محمد مدافع العنابي جماهير المنتخب إلى الحفاظ على تفاؤلهم بعد خروج الأخير من خليجي21، لكونه مقبلاً على تحديات أخرى داعيا الجميع إلى نسيان هذه البطولة والتفكير في الأهم في إشارة إلى تصفيات كأسي آسيا والعالم. وأضاف بلال أن العنابي لم يحالفه الحظ في التسجيل بعدما قدم أداء جيدا وقاتل حتى النهاية، وتمكن من خلق عدد من الفرص، وكرة القدم يمكن أن يحدث فيها أي شيء خاصة إذا علمنا أنها مباراة حاسمة، وأوضح أن أجواء المباراة لم تساعد اللاعبين في تحقيق نتيجة أفضل لأنها جاءت أمام منتخب البلد المنظم”.

اقرأ أيضا