الاتحاد

الاقتصادي

تجدد المخاوف من الركود الأميركي يهبط بالبورصات العالمية

بورصة شنغهاي الصينية حققت أكبر تراجع أمس

بورصة شنغهاي الصينية حققت أكبر تراجع أمس

تراجعت الأسهم العالمية أمس مع تجدد المخاوف من ركود اقتصادي في الولايات المتحدة، وهوت الأسهم الآسيوية في كل الأسواق أمس، فيما تعرض مؤشر شنغهاي الصيني لأكبر نسبة تراجع بلغت 2ر7%·
وهبطت الأسهم الأوروبية في أوائل معاملات أمس بعد أن دفع تجدد المخاوف من ركود الاقتصاد الأميركي أسواق الأسهم العالمية الى التراجع، في حين أدى القلق من مزيد من عمليات الشطب من الأصول بسبب أزمة الرهن العقاري الى الإضرار بأسهم البنوك·
ومن المنتظر أن يتخذ مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) قراراً جديداً بشأن سعر الفائدة اليوم على الارجح لمواجهة تداعيات أزمة خسائر القروض عالية المخاطر في قطاع التمويل العقاري الأميركي·
وانخفض مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الكبرى في أوروبا 1,7 بالمئة الى 1307,75 نقطة، وهبط المؤشر 13 بالمئة منذ بداية عام ·2008 وتعرضت أسهم البنوك لضربة، حيث انخفض مؤشر داو جونز ستوكس لأسهم البنوك 1,9 بالمئة، وهبط سهم سوسيتيه جنرال 3,5 بالمئة وسهم يو·بي·اس 1,7 بالمئة·
وحوّل سهم بنك فورتيس مساره وقفز سبعة بالمئة بعد أن هبط بشدة يوم الجمعة إثر أحاديث في السوق عن تحذيرات بشأن الأرباح، وقال البنك البلجيكي الهولندي إمس الأول إن أرباح عام 2007 قد تنخفض مليار يورو (1,47 مليار دولار)، وهذا يتوقف على نماذج التقييم التي سيختارها لتقدير قيمة محفظته الاستثمارية في مجال الرهون العقارية عالية المخاطر·
تراجع أوروبي
وفي البورصات الوطنية في أوروبا هبط مؤشر فاينانشال تايمز المؤلف من أسهم مئة شركة بريطانية كبرى في لندن واحداً بالمئة، فيما انخفض مؤشر كاك لأسهم الشركات الفرنسية الكبرى في بورصة باريس 1,5 بالمئة، وتراجع مؤشر داكس في بورصة فرانكفورت 1,9 بالمئة·
وهبطت الأسهم اليابانية بنحو أربعة في المئة في نهاية المعاملات في بورصة طوكيو للأوراق المالية أمس إذ أدى ضعف نتائج الشركات إلى زيادة المخاوف من أن يكون تباطؤ الاقتصادي الأميركي بدأ يؤثر سلباً على الشركات اليابانية· ودفعت هذه المخاوف المستثمرين إلى الإقبال على بيع الأسهم بصفة عامة، وقالت شركة نيبون ستيل ثاني أكبر شركة في العالم لصناعة الصلب إن أرباحها قبل الضرائب في الأشهر التسعة حتى نهاية ديسمبر انخفضت بنسبة 0,7 في المئة، مما أدى إلى هبوط أسهمها بشدة· وعند الإغلاق انخفض مؤشر نيكي القياسي لأسهم الشركات الكبرى في اليابان بنسبة 3,97 في المئة بعد أن فقد أكثر من 500 نقطة ليمحو تقريباً كل المكاسب التي حققها يوم الجمعة عندما ارتفع بنسبة 4,1 في المئة إلى 13629,16 نقطة في أكبر ارتفاع له خلال يوم واحد منذ نحو ست سنوات، وهبط مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 3,9 في المئة بعد انخفاضه في وقت سابق بنسبة أربعة في المئة·
خسائر صينية
وهوت الأسهم في بورصة هونج كونج بنحو خمسة بالمئة خلال التعاملات الصباحية أمس في غمرة تجدد المخاوف بشأن تراجع الاقتصاد العالمي بقيادة الولايات المتحدة·
وأنهي مؤشر هانج سينج التعاملات الصباحية على انخفاض بمقدار 41ر1185 نقطة أو بنسبة 72ر4% ليسجل 96ر23936 نقطة، فيما بلغت قيمة التداول 2ر59 مليار دولار هونج كونج·
وبهذا التراجع تكون بورصة هونج كونج متراجعة بحوالي خمسة بالمئة عن مستواها في بداية العام الحالي، ومنخفضة بحوالي ثمانية آلاف نقطة عن مستوى حوالي 32 ألف نقطة القياسي الذي سجلته في نهاية أكتوبر، وكان مؤشر البورصة قد شهد الأسبوع الماضي أكثر الأسابيع تقلباً، وذلك عندما خسر 6ر8% من قيمته يوم الثلاثاء الماضي قبل أن يرتفع في اليوم التالي بنسبة 7ر10%·
كما تراجعت الأسهم في كوريا الجنوبية بشكل حاد أمس لتمنى بخسائر نسبتها أربعة بالمئة مقتفية أثر الأسهم الأميركية، وتراجع مؤشر كوسبي القياسي لبورصة سول بمقدار 22ر65 نقطة أو بنسبة 9ر3% ليغلق على 19ر1627 نقطة، وتجاوز عدد الأسهم الخاسرة نظيرتها الرابحة إذ انخفض 683 سهماً مقابل ارتفاع 133 سهماً·
وتراجع مؤشر كوسداك للأسهم التكنولوجية بمقدار 26ر19 نقطة ليغلق على 52ر634 نقطة، وفي سوق العملات، ارتفع الدولار الأميركي ليسجل 80ر984 وون كوري مقابل 50ر945 وون في ختام تعاملات يوم الجمعة الماضي·
وهوت الأسهم التايوانية بأكثر من ثلاثة بالمئة أمس وسط تجدد المخاوف بشأن حدوث ركود عالمي، وأغلق مؤشر تايكس على 79ر7485 نقطة بانخفاض قدره 80ر253 نقطة أو بنسبة 28ر3%·
مخاوف الركود
وأرجع محللون الهبوط إلى المخاوف من حدوث تراجع في اقتصادي الولايات المتحدة والصين إذ إن هناك مخاوفَ من حدوث ركود في الولايات المتحدة ومخاوف بشأن الصين بعد أن تعرضت لأسوأ موجة من الثلوج خلال عقد كامل لتتسبب في اضطراب حركة السفر وقطع إمدادات الطاقة مع بداية العام الصيني الجديد، الأمر الذي أضر بحوالي سبعين مليون شخص من بينهم 18 شخصاً حالتهم خطيرة· وتقطعت السبل بكثير من الصينيين -العائدين إلى منازل العائلة للاحتفال برأس السنة الصينية الجديدة- في محطات القطارات والمطارات بعد أن قطعت عواصف الثلج -التي ضربت وسط الصين- حركة السفر البري والجوي والسكك الحديدية·
واستهلت الأسهم الهندية تعاملات أمس بتراجع كبير في ظل تزايد مخاوف المستثمرين من التحركات المستقبلية لأسواق المال، وفقد مؤشر سينسكس الرئيسي لبورصة بومباي للأوراق المالية المكون من30 سهماً 720 نقطة من قيمته بنسبة 93ر3% إلى 17640 نقطة، في حين تراجع مؤشر إس أند بى سي إن سي المؤلف من 50 سهماً في البورصة الوطنية بنيودلهي بمقدار 249 نقطة بنسبة 36ر4% إلى 5134 نقطة·
وقال محللون فى البورصة إن ضعف الطلب العالمي مع اندفاع المستثمرين المحليين والأجانب إلى بيع ما لديهم من أسهم أدى إلى تراجع كل المؤشرات، ومن المقرر أن تعلن الحكومة الهندية سياساتها الائتمانية المؤقتة خلال الأيام القليلة المقبلة· وانخفض سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي نحو دولار في المعاملات الصباحية أمس تحت وطأة اقبال على البيع لجني الأرباح وهبوط أسواق الأسهم العالمية، وانخفض مزيج برنت 94 سنتاً إلى 89,90 دولار للبرميل·


الذهب يفتح قرب
مستويات قياسية

لندن (رويترز)- فتح الذهب في أوروبا أمس على 916,80- 917,70 دولار للأوقية (الأونصة) مقارنة مع 913-914 دولاراً في أواخر معاملات نيويورك يوم الجمعة عندما سجل الذهب مستوى قياسياً عند 923,40 دولار·
ويتحرك الذهب قرب أعلى مستوياته على الإطلاق وسط مخاوف بشأن الإمدادات من جنوب أفريقيا حيث أوقفت شركات تعدين عملياتها يوم الجمعة بسبب أزمة طاقة، وقالت تلك الشركات إنها تأمل باستئناف الإنتاج في وقت لاحق من هذا الاسبوع·
وبدأت الفضة معاملاتأمس على 16,44-16,49 دولار للأوقية، مقارنة مع 16,43-16,48 دولار في السوق الأميركية· وفتح البلاتين على 1676,50-1681,50 دولار للأوقية ارتفاعاً من 1671,50-1676,50 دولار في نيويورك، وسجل البلاتين أعلى مستوى على الإطلاق عند 1697 دولاراً للأوقية يوم الاثنين· وبلغ البلاديوم صباحاً 379-384 دولاراً للأوقية، مقارنة مع 378,50-383,50 دولار في نيويورك·

أرباح قياسية لإسمنت
ريسوت العُمانية

دبي (رويترز)- أعلنت شركة إسمنت ريسوت العُمانية أنها حققت أرباحاً قدرها 10,43 مليون ريال (27,10 مليون دولار) في الربع الأخير من العام الماضي بما يتجاوز توقعات المحللين، وقالت الشركة في بيان دون الإفصاح عن الأرباح الفصلية إنها حققت أرباحاً قدرها 30,12 مليون ريال في العام الماضي بالمقارنة مع 20,66 مليون ريال عام ·2006
واستخلصت رويترز أرباح الربع الأخير من واقع بيانات مالية سابقة، وتراوحت توقعات المحللين لأرباح ريسوت في الربع الاخير بين 5,8 مليون ريال و9,8 مليون ريال·
وبلغ متوسط التوقعات 7,55 مليون ريال· وأوضحت البيانات المالية على موقع الهيئة العامة لسوق المال أن ريسوت حققت أرباحاً قدرها 4,98 مليون ريال في الربع الأخير من 2006 و19,69 مليون ريال في الاشهر التسعة الأولى من عام ·2007

الدينار الكويتي ثابت
لليوم الثالث

الكويت (رويترز)- تركت الكويت السعر المرجعي للدينار دون تغيير لثالث يوم تعامل أمس بعد أن ارتفع الدولار مقابل الجنيه الاسترليني في معاملات آسيا·
وقال البنك المركزي إنه سيجري تداول الدينار حول نقطة متوسطة تبلغ 0,27310 للدولار دون تغيير عن اليوم السابق· وفي أواخر معاملات نيويورك يوم الجمعة ارتفع الدولار 0,64 بالمئة مقابل اليورو وصعد ·0 6 بالمئة مقابل الين·
وفي أوائل معاملات آسيا أمس ارتفعت العملة الأميركية 0,25 بالمئة مقابل الجنيه الإسترليني بعد أن نقلت صحيفة الجارديان عن مسؤول بالبنك المركزي قوله إن هناك ضرورة لخفض أسعار الفائدة من أجل الحيلولة دون تباطؤ حاد في النمو البريطاني· كما ينتظر أن يخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة بعد اجتماع للجنة السياسات يستمر يومين وينتهي غداً·
وتتوقع السوق أن يخفض المجلس الفائدة بما يصل الى نصف نقطة مئوية بعد أن خفضها ثلاثة أرباع نقطة مئوية في الأسبوع الماضي، وذلك في أكبر خفض خلال ربع قرن·
وارتفع الدينار 5,87 بالمئة منذ 19 من مايو الماضي أي قبل يوم من تخلي البنك المركزي عن ربط الدينار بالدولار والتحول إلى سلة عملات، وامتنعت الكويت عن الكشف عن مكونات السلة ولكنها ذكرت أن الدولار يمثل جزءاً كبيراً منها·
ويقول المركزي الكويتي إن انخفاض الدولار في الأسواق العالمية يسهم في ارتفاع التضخم عن طريق زيادة تكلفة بعض الواردات·

اقرأ أيضا

«المركزي» يكذب أنباء دعمه لأي عملات مشفرة