الاتحاد

الإمارات

13 أغسطس.. بدء بيع الزي المدرسي

وام


تبدأ وزارة التربية والتعليم في 13 أغسطس الجاري بيع الزي المدرسي للعام الدراسي المقبل من خلال منافذ حددتها في كل من دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة.. إذ استكملت الإجراءات التي من شأنها إتاحة الزي المدرسي للطلبة والحصول عليه بيسر وسهولة.


وتعاقدت "التربية" هذا العام مع شركتين لتوريد وبيع الزي هما "ينيفورم اكسبرس" و" صناعات الإمارات" .. إذ تتولى كل شركة توزيع الزي في مناطق محددة وفقا لما تم الاتفاق عليه مع الوزارة وذلك لضمان سير العملية دون عوائق.


وحددت الوزارة 8 مراكز لبيع الزي المدرسي موزعة على إمارة دبي والمناطق الشمالية في إطار حرصها على إتاحة الزي للطلبة بيسر وسهولة في أماكن تواجدهم ووفقا لتوزيعهم الجغرافي .. إذ سيتم بيع الزي المدرسي في دبي بمركز الملا بلازا فيما سيتم توزيع الزي في إمارة أم القيوين بمقر شركة ينيفورم الكائن في شارع الملك فيصل بمنطقة الراس خلف مستشفى أم القيوين.


وفي الفجيرة.. يتواجد مركز بيع الزي المدرسي ببناية النجوم الثلاثة- شارع المطار مقابل الدفاع المدني.. وفي كلباء يتواجد مركز بيع الزي المدرسي بشارع الشيخ سلطان على كورنيش كلباء منطقة سور كلباء .. وفي خورفكان يتواجد مركز البيع بمنطقة المصلى بشارع الشيخ خالد بن محمد القاسمي.


وبينت الوزارة أنه سيتم توفير الزي المدرسي للطلبة في إمارة الشارقة وعجمان ورأس الخيمة من قبل شركة " صناعات الإمارات ".. إذ يتواجد مركز البيع في الشارقة بنادي سيدات الشارقة.


وفي عجمان.. يتواجد مركز البيع في فندق قصر باهي بعجمان.. فيما سيتم بيع الزي المدرسي في مقر شركة صناعات الإمارات بشارع القرم مقابل راك مول في رأس الخيمة.


وأوضحت الوزارة أنه تم توفير جميع المقاسات للطلاب والطالبات بمختلف مراحلهم العمرية حيث تم التنسيق مع الشركتين الموردتين لتغطية وتوفير احتياجات الطلبة كافة.. فيما سيتم الإشراف على عملية البيع من خلال مشرفين مختصين على أن تتولى الشركة توفير مقاسات جميع الطلبة ومراسلة أولياء الأمور لتأكيد توافرها.


ونوهت الوزارة إلى أن هناك مدارس سيتم فيها إلحاق الصف التاسع إناث للمرحلة الثانوية .. وعليه فإن الزي الرسمي للطالبات ضمن الصف المذكور سيكون زي المرحلة الثانوية.


وحرصت الوزارة عند وضع التصاميم الخاصة في الزي المدرسي بأن تكون معبرة عن روح البيئة التعليمية ومتماشية مع ما يرتبط بها من أصول تربوية وضوابط ومناسبة في أشكالها وألوانها لكل مرحلة دراسية وعمرية ومنسجمة في الوقت ذاته مع المظهر الحضاري رفيع المستوى للمدرسة الإماراتية.


وتستهدف مبادرة الزي المدرسي التي أطلقتها وزارة التربية والتعليم عام 2015 تعميق المواطنة الإيجابية لدى الطلبة وتوثيق صلتهم بتقاليد المجتمع وقيمه النبيلة التي يعد الزي المدرسي ضمن مظاهرها الأساسية وذلك من خلال الحفاظ على الهوية الوطنية وترسيخ ما يتصل بها من مفاهيم ومظاهر في أوساط المجتمع المدرسي.. فيما حرصت التربية على مراعاة أدق التفاصيل المتعلقة بالتصاميم والألوان في الزي المدرسي بحيث يكون معبرا عن روح البيئة التعليمية.


وحددت وزارة التربية والتعليم أسعار البيع للزي المدرسي بشكل يتناسب مع الأوضاع المعيشية والاقتصادية للأسر وبما لا يشكل أي أعباء اضافية عليها وألزمت الشركتين المختصتين ببيع الزي بأسعار محددة راعت الظروف المختلفة للجمهور.





 

اقرأ أيضا

تأهيل 400 كادر طبي في «صحة» لدعم التبرع بالأعضاء