الاتحاد

الاقتصادي

سلطنة عمان وأميركا توقعان اتفاقية التجارة الحرة


مسقط ـ مصطفى المعمري:
وقعت كل من سلطنة عمان والولايات المتحدة الاميركية أمس الاول اتفاقية التجارة الحرة وذلك بمبنى مفوضية التجارة الأميركية في العاصمة واشنطن، ووقع الاتفاقية نيابة عن حكومة سلطنة عمان مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة وعن الجانب الأميركي السفير روبرت بورتمان ممثل التجارة الأميركية للشؤون الأوروبية والشرق الاوسط، واكد سلطان عقب التوقيع على الاتفاقية على أهمية توقيع اتفاقية التجارة الحرة بين سلطنة عمان والولايات المتحدة لما لها من مزايا تجارية واقتصادية تعود بالنفع على تجارة واقتصاد السلطنة وتحقق فوائد لدى البلدين·
من جانبه اشار ممثل التجارة الاميركية للشؤون الاوروبية والشرق الأوسط السفير روب بورتمان بأهمية التبادلات التجارية الثنائية بين سلطنة عمان وأميركا والتي بلغت مليار دولار في 2005 وأكد على أن هذه الاتفاقية ستعزز العلاقات الثنائية بين البلدين بشكل كبير وستفتح فرصا جديدة للشعبين العماني والأميركي·
وكان مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة قد اشار في محاضرة ألقاها في معهد الدراسات الاقتصادية خلال زيارته لواشنطن الى ان تقييم الاداء الاقتصادي في سلطنة عمان كان عاليا من قبل عدد كبير من المؤسسات الاقتصادية الدولية والتي اكدت على ان السلطنة من بين اكثر الدول العربية تمتعا بالحرية الاقتصادية·
وأشار مقبول سلطان في محاضرته الى تقرير معهد فريزر (حول الحرية الاقتصادية في العالم لعام 2005) والذي تم فيه اجراء مسوحات لـ127 دولة حيث جاءت السلطنة في المركز 17 متقدمة على العديد من الدول من بينها المانيا واليابان والنرويج وكوريا الجنوبية وايطاليا وفرنسا·
كما أشار الى تقرير منظمة الشفافية الدولية التي وضعت عمان في المركز 26 بين 133 من حيث الشفافية والأعلى من بين الدول العربية، واكد على ان سياسة سلطنة عمان الاقتصادية الحرة ساعدت في النمو لاقتصادي خلال العامين 2004 و ·2005
وقال معاليه ان تحرير التجارة والاستثمار يتطلب اهتماما خاصا لجعل الصناعة في منطقة الخليج اكثر تنافسية عن طريق زيادة الانتاج وتحسين الجودة والفعالية، وتطرق في محاضرته الى انضمام السلطنة الى منظمة التجارة العالمية كعضو كامل العضوية حيث قال بأن هذه الخطوة تعتبر خطوة هامة في مسعاها للاندماج في الاقتصاد العالمي مشيرا الى ان الانضمام تم تحقيقه عبر مفاوضات انجزت سريعا في اقل من 3 سنوات·
الجدير بالذكر ان اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الاميركية تركز على تحرير تجارة السلع والخدمات بين الجانبين والذي سيسهم في زيادة حجم التبادل التجاري بينهما كما يتوقع ان تسهم الاتفاقية في جذب وتنمية الاستثمارات بين البلدين· وتتناول الاتفاقية عددا من المواضيع الأخرى من بينها قضايا العمل والبيئة والمشتريات والمناقصات الحكومية والمنسوجات والملابس والاجراءات الصحية والصحة النباتية والعوائق الفنية على التجارة·
وتعد سلطنة عمان رابع دولة عربية توقع على اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الأميركية والثانية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي بعد مملكة البحرين·· يذكر ان السلطنة والولايات المتحدة قد انهيتا المفاوضات الخاصة باتفاقية التجارة الحرة في الثالث من شهر اكتوبر الماضي والتي استمرت لما يقرب من سبعة اشهر عقدت خلالها جولتان للمفاوضات الاولى عقدت بمسقط خلال شهر مارس 2005 فيما عقدت الجولة الثانية في واشنطن خلال شهر ابريل الماضي·

اقرأ أيضا

«أرامكو».. أكبر طرح عام أوَّلي في التاريخ