الاتحاد

رسائلكم وصلت


الهدف الجاد
إلى / صحيفة الاتحاد···
تحية طيبة وبعد···
رداً على مقالة 'إلى متى' للأخ أحمد النيادي الصادرة يوم الثلاثاء (17/12/2006) كل منا لابد أن لديه موهبة أو هدفا يسعى إلى تحقيقه ولكن الموهبة لابد أن تقترن بالعلم والثقافة وتدعم بالمعرفة·
ولتحقيق الهدف لابد أن نأخذه على محمل الجد ونسعى إلى تحقيقه بشتى الوسائل المشروعة، فالكثير منا يملك الموهبة الإبداعية ولديه الأفكار الابتكارية التي يجب الحث على تطويرها وتعزيزها وحثها على النمو لتخرج إلى الحياة·
ومن الممكن أن بعضنا يدعي عدم وجود هذه الموهبة ولكن المقدرة على الخيال في حد ذاتها تعني أنني موجود وأريد أن أغير وأتغير ويمكن أن أنتج وأصبح فرداً بناء وليس هداماً فرداً يعطي لا يأخذ دائماً وإنني قادر أن أحول الفشل إلى نجاح وقادر على حمل راية الثقافة بل راية الجهل وقادر على قتل الفراغ وملئه بالمعرفة والعمل الجاد الذي كل منا يسعى ويطمح اليه لنصبح مجتمعاً فعالاً في ظل العولمة وعندما نحارب المحسوبية والواسطة بالكفاءة الجادة وعندما نزرع في أبنائنا احترامنا ومن ثم احترام وتقدير الآخرين·
عندما نتعلم كيف نربي أنفسنا قبل أن نربي أبناءنا، عندما نعلم بناتنا الحياء ومخافة الله، وعندما نعلم شبابنا اختيار ذات الدين 'تربت يداك' وليس ذات الأكثر مساحيق، وعندما نزرع في موظفينا وننمي فيهم الأفكار الابتكارية وتقييم من جد وجد و نظام العقوبة والجزاء، وعندما نحد من الفضائيات الهابطة والتقليد الأعمى وعندما نزرع في شبابنا روح المبادرة والتعاون وخلق التنافس على حفظ القرآن الكريم وليس حفظ الأغاني الهابطة عديمة المصداقية عندها ممكن أن نقترب من الهدف ونستطيع أن نجيب على تساؤلات إلى متى·
عبير سبع العيش- أبوظبي

اقرأ أيضا