الاتحاد

الرئيسية

محمد بن زايد وبان كي مون يبحثان جهود التهدئة على الساحة الفلسطينية

محمد بن زايد لدى استقباله بان كي مون في أبوظبي أمس بحضور عبدالله بن زايد

محمد بن زايد لدى استقباله بان كي مون في أبوظبي أمس بحضور عبدالله بن زايد

بحث الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مع بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، مستجدات الأوضاع الراهنة إقليمياً ودولياً وفي مقدمتها الجهود المبذولة لاستمرار التهدئة وتثبيت وقف إطلاق النار على الساحة الفلسطينية·
وجرى خلال اللقاء الذي حضره بقصر البطين مساء أمس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، استعراض مجمل التطورات في المنطقة والتحركات الجارية لإحراز تقدم في مسار التهدئة ووقف إطلاق النارعلى الساحة الفلسطينية من أجل التوصل إلى ترتيبات وضمانات كفيلة بعدم تكرار العدوان والتصعيد والعمل على فتح معابر قطاع غزة من أجل إدخال المساعدات الإنسانية والإغاثية·
وأشاد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالدور الحيوي الذي تضطلع به منظمة الأمم المتحدة ممثلة بالأمين العام للمنظمة بان كي مون من أجل نبذ العنف وإحلال السلام في المنطقة مثنياً سموه على الجهود التي يبذلها الأمين العام واسهاماته على المسرح الدولي من أجل تكريس حقوق الإنسان وتعزيز الأمن والاستقرار والسلام في جميع أنحاء العالم · وأعرب سموه حرص قيادة دولة الإمارات على دفع وتيرة العمل والتعاون المشترك مع منظمة الأمم المتحدة والهيئات الدولية الأخرى من منطلق إيمانها بفاعلية تضافر الجهود وأهمية تكامل الأدوار في جميع القضايا الملحة وذات الأبعاد الإنسانية ولتمكين المنظمات الدولية ووفق منظور جماعي من تعزيز قدراتها في معالجة مختلف القضايا الراهنة ومواجهة التحديات المستقبلية من أجل مصلحة البشرية جمعاء·
وأبدى الأمين العام للأمم المتحدة تأثره بالدمار الذي شاهده في القطاع بعد القصف الإسرائيلي المكثف للقطاع على مدى ثلاثة أسابيع مشدداً على أهمية استجابة جميع الأطراف للقرارات الدولية والمبادرات السلمية من أجل تجنيب المنطقة المزيد من المعاناة والدمار والدماء·
وأثنى الأمين العام للأمم المتحدة على المواقف الإنسانية التي تبديها دولة الإمارات العربية المتحدة من أجل رفع المعاناة وتقديم العون والمساعدة للمحتاجين والمعوزين والمنكوبين في مختلف مناطق النزاعات والتوتر والكوارث وعلى مختلف الساحات الدولية، مشيداً بحرص قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة على تقديم الدعم والمساندة لجهود منظمات وهيئات الأمم المتحدة من أجل إيجاد حلول دائمة للتحديات والمصاعب التي تواجه العالم، معتبراً أن دولة الإمارات مثال يحتذى في تبني المبادرات الإنسانية ومساعدة المجتمع الدولي لإحلال السلام وترسيخ الأمن والاستقرار في المنطقة·
حضر اللقاء معالي ريم إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان سمو ولي عهد أبوظبي·
إلى ذلك بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، خلال استقباله مساء أمس في قصر الإمارات معالي بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة والوفد المرافق له، آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية وخاصة القضية الفلسطينية وعملية السلام في المنطقة·
وجرى خلال اللقاء بحث الأوضاع في العراق وجهود الأمم المتحدة في إحلال السلام في مناطق الصراع والتوتر في العالم·
وقد رحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، في بداية اللقاء، بمعالي الأمين العام للأمم المتحدة، في دولة الإمارات· ونوه سموه بجهود الأمم المتحدة في تحقيق الاستقرار والسلام والأمن في مختلف أنحاء العالم·
من جهته عبر بان كي مون عن سعادته بلقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد مؤكداً أن دولة الإمارات من أوائل الدول التي تدعم نشاطات وبرامج المنظمة الدولية·
حضر اللقاء معالي الدكتور أنور محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية ومعالي ريم إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة والدكتور علي عبدالله الكعبي رئيس هيئة الهلال الأحمر· وقد أقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد حفل عشاء على شرف الأمين العام للأمم المتحدة·

اقرأ أيضا