الاتحاد

الرياضي

ميدو: الفوز بالبطولة يعوضني عن كل إخفاقاتي

بعد آخر تدريبات المنتخب المصري استعداداً لضربة البداية اليوم تجمهرت وسائل الإعلام المصرية والعالمية حول اللاعب ميدو نجم المنتخب المصري ومهاجم توتنهام الانجليزي الذي أصبح في وقت قصير واجهة مشرفة لمنتخب بلاده في البطولات الأوروبية بفضل النجاحات التي بدأ يحصدها في عالم الاحتراف ولعبه باشهر الاندية العالمية ·ويعول اكثر من 70 مليون مصري على خدمات ميدو لقيادة منتخب الفراعنة الى منصة التتويج في امم افريقيا الحالية ·حيث اصبح احمد حسام بمثابة خيط الأمل الذي تتعلق به الكرة المصرية لاستعادة مكانتها والخروج من دائرة الاحباط التي اصابتها بعد فشل التأهل الى مونديال المانيا 2006 ·وسألنا ميدو في البداية عن المباراة الافتتاحية التي سينطلق بها مشوار منتخب مصر اليوم في أمم افريقيا فقال إن مصر على اتم الاستعداد للقاء حيث اكمل الجهاز الفني برنامج تدريباته في ظروف جيدة وكل عناصر المنتخب عازمين على استهلال الحدث بقوة وتحقيق الفوز حتى تواصل مصر مشوارها بثبات في المنافسة على بطاقة التأهل للدور الثاني· وعن المنتخب الليبي ورغبته في تحقيق المفاجأة والدفاع عن حظوظه في البطولة أجاب لأنه يحترم المنافس الذي من حقه الطموح والرغبة في الخروج بنتيجة إيجابية لكنه واثق بأن منتخب مصر يملك مقومات الفوز اليوم ·وعن حيرة الجماهير بسبب المستوى الذي ظهر به منتخب مصر في المباريات الودية وآخرها الخسارة امام جنوب أفريقيا قال إنه يعد الجماهير بوجه مختلف تماماً حيث سيفاجىء منتخب مصر الجميع بالاداء الذي سيقدمه بداية من المباراة الافتتاحية واعتبر ان اللقاءات الودية تقام من اجل التجربة واختبار العديد من النقاط في تشكيلة المنتخب وبالتالي فإن المباريات الرسمية لها ظروفها الخاصة وسنثبت ذلك على الملعب ونقدم مباراة على اعلى مستوى·
وبخصوص المنافسة في المجموعة الأولى اعتبر ان المنتخبات تعرف بعضها البعض وسبق وان التقت العديد من المناسبات وبالتالي فإن الأوراق مكشوفة ومصر مطالبة أمام جماهيرها بالمنافسة القوية والوصول الى الأدوار المتقدمة ·اما بخصوص اللقب الأفريقي فقال ميدو إن الفوز به سيعوضه عن كل اخفاقاته الماضية مع منتخب مصر حيث اعتبر ان الوصول الى منصة التتويج هدفه الأول في هذه المشاركة خاصة وانه متعطش للفوز بلقب مع منتخب بلاده ·وعن الإضافة التي ينتظرها الجمهور منه بالدرجة الاولى اجاب بانه لن يبخل على بلاده بقطرة عرق ولن يدخر أي جهد من اجل اسعاد الجماهير وتقديم صورة لائقة للكرة المصرية معتبراً ان كل خبرته وتجارب بقية زملائه المحترفين لفائدة المنتخب حتى يحقق اهدافه ·وأكد على ان الجمهور سيشاهد منتخباً مختلفاً تماما عن الذي شاهده في السابق لان الطموحات كبيرة للفوز باللقب·
وعن البطولة الحالية وتواجد العديد من النجوم العالميين قال إن مشاركة نخبة من كبار اللاعبين الأفارقة الذين يلعبون بأندية عالمية شهيرة يعطي الحدث زخماً كبيراً ويزيد من قوة المنافسات ويعود بالفائدة على المستوى للبطولة· وتمنى ان تشهد البطولة المستوى اللائق وان تتمتع الجماهير بعروض قوية تؤكد المكانة التي وصلت اليها في العالم والاهتمام المتزايد الذي تحضى به من قبل الاعلام الأوروبي·
ولبى نجم الكرة المصرية رغبة مختلف وسائل الاعلام في الإجابة عن اسئلتهم وتقديم تصريحات للصحافة المكتوبة والاذاعة والتلفزيون حتى انه قال مازحاً: سئلت اليوم كل انواع الاسئلة التي يمكن ان تسأل للاعب طوال مشواره الكروي ·وابدى ميدو روحاً رياضية كبيرة وتفهماً لجماهير المنتخب المصري الذين تابعوا التدريبات الاخيرة واخذوا الصور التذكارية مع نجمهم·
لا يمكن ان نتحدث عن المنتخب الليبي دون ان نذكر نجمه طارق التايب فهذا اللاعب الذي أصبح سفيراً للكرة الليبية في السنوات الأخيرة بفضل النجاحات التي عرفها في الدوريات العربية سابقاً وفي البطولة التركية حالياً يحمل في داخله احلاماً مشروعة قد لا ترى النور في الفترة الحالية لكنها ستبرز على الساحة في وقت ليس ببعيد · التقيناه قبل ضربة البداية في بطولة أمم افريقيا التي غابت عنها الكرة الليبية لفترة طويلة ليتحدث عن المباراة الأصعب في مشوار المنافسة الافريقية التي سيلتقي خلالها اليوم بنظيره المصري ·في البداية اعتبر طارق التايب ان تواجد منتخب بلاده في بطولة امم افريقيا الحالية يعد مكسباً في حد ذاته حيث تسجل الكرة الليبية بذلك عودتها للواجهة بعد حوالي 23 عاماً ·وقال إنه يتمنى ان تكون مصر بوابة منتخبه لتحقيق الانطلاقة الحقيقية واللحاق ببقية المنتخبات المتطورة بالقارة · واعتبر ان هدف ليبيا هو الظهور المشرف وتحقيق نتائج ايجابية ترضي طموحات الجماهير وتؤكد سير العمل بثبات· وعن مباراة اليوم التي سيلاقي خلالها البلد المنظم اعتبر التايب ان ليبيا لم تأت الى القاهرة من اجل السياحة أو المشاركة بل على العكس تماماً فالمنتخب الليبي حريص على تشريف الكرة الليبية وتقديم عروض قوية وتأكيد جدارة التواجد في مثل هذا الحدث القاري الكبير ·وباعتبار ان مباراة اليوم هي اللقاء الافتتاحي قال إنه لا توجد اية ضغوطات على ليبيا بل على العكس فإن الضغوطات الإعلامية والجماهيرية ستكون مسلطة على لاعبي مصر المطالبين بتحقيق الفوز والمنافسة بقوة على لقب البطولة· وعن امكانية اعتبار منتخبه غير محظوظ باللعب مع مصر في الافتتاح قال إنه على العكس اللعب مع مصر في الافتتاح افضل من مواجهتها في آخر لقاء وبالتالي فإن المهم هو الظهور بوجه مشرف· وعن حظوظ منتخب بلاده اليوم قال إن الفرصة كبيرة لتقديم مباراة قوية وان التعادل أقل طموحات اللاعبين حيث ستكون نية المنتخب الليبي هي الخروج بنتيجة ايجابية · وقال التايب كذلك إن ليبيا ستحرم من خدمات ثلاثة لاعبين دفعة واحدة بسبب إصابة لاعبين منهما نادر كارا وحصول ناجي شوشان على انذارين الامر الذي يؤثر على اداء الفريق لكن الجهاز الفني قادر على ايجاد البدلاء ·
اما فيما يخص تواجد ليبيا في المجموعة الثالثة مع منتخبات قوية فقال إن منتخب بلاده تواجد مع مصر والكوت ديفوار في تصفيات كأس العالم ولعب معهما وتعرف على امكانيتهما عن قرب بينما المنتخب المغربي لم يسبق ان لعب معه لذلك تمت مشاهدة العديد من أشرطة الفيديو من أجل التعرف عليه جيدا· والمنتخب الليبي عازم على الظهور المشرف وتقديم صورة لائقة حتى يرد على الذين شككوا في جدارة تأهل ليبيا الى هذه البطولة بعد ان حلت في المركز الرابع بمجموعتها·
وعن ترشيحه للمنتخب القادر على الفوز باللقب قال إن المنافسة ستنحصر بين الكاميرون والكوت ديفوار· وتحدث التايب عن وجود نخبة من نجوم الكرة العالميين في بطولة امم افريقيا قائلا إن توافد اشهر اللاعبين الافارقة يعطي زخماً كبيراً للحدث ويزيد من نجاحه بالاضافة الى جلب أنظار العالم الى البطولة ومتابعة العديد من السماسرة للمباريات مما يفيد بقية اللاعبين المشاركين ويفتح أمامهم آفاقاً جديدة للعب باشهر البطولات العالمية الكبرى·
وبالنسبة لمشواره الاحترافي في تركيا قال التايب إنه حقق اهدافه في البطولة التركية وكسب احترام الجميع من مسؤولين وإعلام وقدم موسمين ناجحين الأمر الذي أهله للحصول على عروض جيدة من أندية أوروبية اخرى ·حيث أكد انه سيغادر الدوري التركي قريباً بعد نهاية الموسم الحالي حيث ستكون وجهته الى احد الدوريات القوية بأوروبا · وعن المواجهات التي خاضها في تركيا مع لاعبين مصريين قال إن آخر مباراة لعبها امام فريق عبد القادر السقا وانهزم خلالها· وعن امكانية تعرضه الى مراقبة لصيقة اليوم من قبل الدفاع المصري اجاب بأنه جاهز لكل الاحتمالات ومنتخبه قادر على تطبيق الخطة المناسبة·

اقرأ أيضا

«الناشئين» يضع البصمة الأولى على «العالمية» بـ «جائزة الأفضل»