الاتحاد

الرئيسية

مواجهات مسلحة بين المتمردين والإرهابيين الأجانب في العراق

بغداد، لندن - الاتحاد:
في تطور لافت للنظر، أعلن فريق الخبراء الدوليين للتدقيق في سير العمليات الانتخابية في العراق وقوع عمليات تزوير لم يتمكن من تحديد حجمها الفعلي وقال إنه جرى التحقيق بشكل ملائم في كثير من الشكاوى الأكثر خطورة وتسويتها· ولكنه خلص إلى أن المخالفات كانت بسيطة· كما أعلن الجيش الأميركي اندلاع مواجهات مسلحة بين المتمردين العراقيين والإرهابيين الأجانب· وعلمت 'الاتحاد' أن مداولات القوى السياسية بشأن تشكيل الحكومة العراقية الجديدة أسفرت عن منح العرب السنة 6 وزارات بما يساوي حصتهم في الحكومة الانتقالية المنتهية ولايتها ومن المرجح أن يفقدوا وزارة الدفاع لصالح الكتلة التركمانية· وأفاد مصدر مقرب من المفاوضات 'الاتحاد' في لندن أمس 'ان الائتلاف العراقي الموحد' الشيعي سيحافظ على حقائبه بما فيها وزارة الداخلية المختلف عليها مع احتمال إبدال الوزير بيان جبر صولاغ· كما تم التفاهم على استحداث منصب وزير الشؤون 'الفيدرالية'·
وشنت قوات الأمن العراقية حملة كبيرة في بغداد باسم 'عملية الوحدة الوطنية' تحسبا لهجمات مسلحين بعد إعلان النتائج النهائية للانتخابات اليوم أو غدا السبت· وقال الفريق الدولي في تقريره النهائي أمس 'حصلت عمليات تزوير وانتهاكات جرى توثيقها في الشكاوى وتعذر تحديد مدى اتساعها في ظل الظروف الحالية'· ورأى أن إلغاء 227 صندوق اقتراع لحدوث تزوير فيها أدى أيضا الى إبطال العديد من الأصوات الصحيحة وأعرب عن أسفه الشديد لإلغائها دون الدعوة الى إعادة الانتخابات في المناطق المعينة·
على الصعيد الأمني، أعلن المتحدث باسم الجيش الاميركي في بغداد الجنرال ريك لينش أمس ازدياد كمية المعلومات التي يقدمها العراقيون لقوات التحالف بشأن نشاط المقاتلين الأجانب في محافظات الأنبار وصلاح الدين وديالى المعروفة باسم 'المثلث السني'· وقال 'تلقينا معلومات تفيد بأن المسلحين العراقيين أخذوا يشهرون أسلحتهم في وجه المقاتلين الأجانب ويشون بهم ونرى ذلك في منطقة الرمادي'· وأضاف 'من اهداف العمليات المشتركة مع القوات العراقية إيجاد ثغرة تفصل ما بين العراقيين والارهابيين والمقاتلين الاجانب'· في الوقت نفسه أعلنت القوات العراقية والأميركية أمس مقتل 7 مسلحين واعتقال 90 آخرين وضبط كميات كبيرة من الأسلحة وسيارة مفخخة معدة للتفجير في مداهمات تزامنت مع هجمات مضادة متفرقة أسفرت عن مقتل 57 عراقيا على الأقل ورجلي أمن أميركيين وجرح 53 عراقيا وجندي بريطاني·

اقرأ أيضا

ترامب يأمر الاستخبارات التعاون بشأن "التجسس" على حملته الرئاسية