الرياضي

الاتحاد

طقوس أولمبية

شهدت مدينة أولمبيا مهد الألعاب الأولمبية القديمة في اليونان البروفة النهائية لإضاءة الشعلة الأولمبية قبل أن تتجه إلى لندن التي تستضيف الألعاب الأولمبية صيف العام الحالي، من 27 يوليو إلى 12 أغسطس، وتضمنت الطقوس إطلاق الحمام وحمل أغصان الزيتون تعبيراً عن السلام، بمشاركة مجموعة من الممثلات يرتدين أزياء الكهنة. ويتم اليوم إقاد الشعلة الأولمبية وذلك وفقا للتقاليد في جبل الأوليمب قبل أن تصل إلى بريطانيا العظمى، وسينظم حفل ايقاد الشعلة بحضور رئيس اللجنة الأولمبية الدولية البلجيكي جاك روج، ورئيس اللجنة المنظمة لدورة ألعاب لندن سيباستيان كو، والعديد من المسؤولين في اللجنة الأولمبية الدولية والسلطات البريطانية واليونانية. ووفقا للطقوس التي أعدها ارتيميس ايناتيو، ستسلم الشعلة إلى حاملها الاول اليوناني سبيروس يانيوتيس بطل العالم في السباحة (10 كلم). وتسلم الشعلة بعد ذلك إلى الملاكم البريطاني الكسندر لوكوس (19 عاما) وهو ابن مهاجر يوناني. وتستمر رحلة الشعلة في اليونان لمدة أسبوع، بزيارة خمسة مواقع أثرية كبرى بما فيها الأكروبوليس، قبل ان تصل في 17 مايو الحالي الى الملعب الأولمبي العتيق في العاصمة أثينا حيث اقيمت النسخة الأولى من الألعاب الأولمبية الحديثة عام 1896، وستسلم الشعلة الى الوفد البريطاني عقب حفل ليلي، وسيكون آخر الحاملين للشعلة في اليونان الرباع اليوناني بيروس ديماس ولاعب الجمباز الصيني لي نينج الذي كان اخر الحاملين للشعلة الأولمبية في دورة بكين 2008 حيث قام يايقادها في ملعب “عش الطائر” في 8 أغسطس 2008 خلال حفل الافتتاح (أ ب)

اقرأ أيضا

المرشحون في انتخابات الاتحادات.. الموانع العشرة!