الإمارات

الاتحاد

جائزة الشيخ زايد للكتاب تنهي اجتماعات مكثفة لمناقشة أسماء الفائزين للدورة الثالثة

راشد العريمي خلال ترؤسه اجتماعات الهيئة الاستشارية لجائزة الشيخ زايد للكتاب

راشد العريمي خلال ترؤسه اجتماعات الهيئة الاستشارية لجائزة الشيخ زايد للكتاب

انتهت في أبوظبي أمس اجتماعات الهيئة الاستشارية لجائزة الشيخ زايد للكتاب، التي استمرت ثلاثة أيام خصصت لمناقشة تقارير المحكمين الخاصة بالمشاركات في فروع الجائزة المختلفة·
وتضم الهيئة الاستشارية لجائزة الشيخ زايد للكتاب في عضويتها كلاً من: الدكتور علي راشد النعيمي والكاتب محمد المر من دولة الإمارات العربية، والاستاذ الدكتور عبدالله الغذامي من السعودية، والأستاذ الدكتور رضوان السيد من لبنان، والأستاذ الدكتور صلاح فضل من مصر، والأستاذ الدكتور محمد كافود من قطر، والروائي الجزائري واسيني الأعرج، والاستاذة الدكتورة كارمن رويز من إسبانيا، بالإضافة إلى راشد العريمي الأمين العام للجائزة·
وحول الاجتماع، قال راشد العريمي الأمين العام للجائزة: ''إن المجتمعين ناقشوا التقارير الواردة من لجان التحكيم، وهي تسع لجان تتألف من نخبة من المثقفين والكتاب والأدباء والأكاديميين ممن لهم باع طويل في اختصاصاتهم''·
وحول مستوى المشاركات لهذه الدورة، قال العريمي: ''إن المستوى الإبداعي العالي للمشاركين جعل المفاضلة بينهم مهمة صعبة، بالإضافة إلى أن الجائزة متقيدة بالمعايير التي وضعتها كشرط للفوز بالجائزة''·
وتقرر في الاجتماع أن يتم الإعلان عن الفائزين بالتتابع ضمن جدول زمني محدد ابتداءً من 8 فبراير الجاري وبعد استيفاء النتائج النهائية واعتمادها من اللجنة العليا للجائزة·
يشار إلى أن عدد المشاركات التي وردت للجائزة بلغ 620 في فروعها التسعة المختلفة، اعتمدت منها 263 مشاركة أرسلت إلى لجان التحكيم التي تضم نخبة من أبرز الشخصيات الثقافية الأكاديمية العربية·
وتنقسم جائزة الشيخ زايد للكتاب، والتي تبلغ القيمة الإجمالية لها سبعة ملايين درهم إماراتي، إلى تسعة فروع تشمل التنمية وبناء الدولة، وأدب الطفل، وجائزة المؤلف الشاب، والترجمة، والآداب، والفنون، وأفضل تقنية في المجال الثقافي، والنشر والتوزيع، وجائزة شخصية العام الثقافية·

اقرأ أيضا

خط ساخن موحد لحماية الأطفال في دبي