الرياضي

الاتحاد

الجزيرة يلعب بقوته الضاربة أمام الوحدة

جانب من تدريب الجزيرة

جانب من تدريب الجزيرة

يختتم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجزيرة استعداداته الليلة للقاء الوحدة في ديربي العاصمة غداً في الجولة الـ 21 لدوري المحترفين على ملعب العنابي، وذلك من خلال الحصة التدريبية الأخيرة التي سيجريها على ستاد محمد بن زايد والتي سيركز فيها على الجوانب الفنية التي سيعتمد عليها في خطة الفريق للمباراة.
وكان الجزيرة قد عاد أمس للتدريبات وأجرى حصة تدريبية مهمة شارك فيها كل اللاعبين باستثناء صالح بشير الذي خضع لبعض الفحوص الطبية في عيادة النادي على خلفية آلام في الركبة، وعبدالسلام جمعة الذي خضع لتدريبات منفردة بعد الشد الذي تعرض له في العضلة الضامة خلال الشوط الثاني من مباراة النصر.
وقال عبدالسلام جمعة عن موقفه من اللحاق باللقاء: خضعت للراحة يومين، والإصابة التي ألمت بي في لقاء النصر كانت عبارة عن شد في العضلة الضامة، وما زلت في مرحلة بعد الراحة والتدريب الفردي، وشاركت في تدريب الفريق الأساسي أمس، وأظن أنني جاهز للقاء، ومشاركتي سوف تتوقف على رأي الجهاز الفني.
وتحدث عن أهمية المباراة وقال: الديربي يحظى بخصوصية دائماً سواء كان في صلب المنافسة أو في غير ذلك لأنه يبقى ديربي أبوظبي الذي تنتظره الجماهير دائماً من فترة لفترة، ويبقى حافلاً بالإثارة والمتعة، ومليئاً بالأسرار، وبرغم أنه لا يكتسب قيمة كبرى على ضوء المنافسة في الدوري كونه حسم لصالح العين إلا أن كل لاعب في الفريقين يعتبره فرصة للظهور بشكل قوي، واكتساب ثقة جماهيره، ونحن في الجزيرة لم نكن موفقين في المباراة الأخيرة أمام النصر، وتعرضنا لخسارة قاسية، وبالتأكيد نبحث عن تحسين الصورة وإنهاء الموسم على الأقل في المركز الثاني.
وأضاف: الخسارة الأخيرة أمام النصر لن تؤثر سلباً على الفريق وستكون حافزا لكل اللاعبين من أجل تقديم الأفضل، ومصالحة الجماهير، وسوف يبذل كل لاعب في تشكيلة الجزيرة 100% من جهده لتحقيق الفوز، ودائماً في لقاءات الوحدة والجزيرة لا أحد يمكنه أن يتكهن بنتائجها لأنها تتوقف على حالة كل فريق يوم المباراة وخلال الـ 90 دقيقة فقط، وليس الأيام التي قبلها أو الترتيب في جدول المسابقة، بدليل أن الجزيرة كان بطلاً للدوري والكأس في الموسم الماضي، وخاض مع الوحدة أولى مباريات الموسم الحالي في كأس السوبر وخسر بركلات الجزاء الترجيحية برغم أن كل التوقعات كانت تسير في اتجاه الجزيرة.
وتابع: كل ما يمكنني توقعه أن المباراة لن تكون سهلة على الطرفين، ولكنها ستكون ممتعة جداً لأن الوحدة والجزيرة كلاهما سيلعب بلا ضغوط من أجل المتعة، وبلا خوف، وسيسعى للفوز، وأتمنى أن تشهد هذه المباراة حضوراً جماهيرياً مناسباً لأن كل من سيحضر هذه المباراة سيستمتع باللقاء.
عودة قوية
على صعيد آخر عاد بقوة للتدريبات كلا من إبراهيما دياكيه، وباري وسبيت خاطر، وعبدالله موسى، وخالد سبيل، واطمأن الجهاز الفني بقيادة البرازيلي كايو جونيور على الجميع بما فيهم دادا الذي كانت إصابته في لقاء النصر مجرد شد عضلي، حيث شارك في الحصة التدريبية بشكل كامل مع كل زملائه، وظهر بمستوى جيد، وكان الحماس هو العنوان الأبرز في التقسيمة التي شهدت تنافساً كبيراً بين كل اللاعبين لنيل شرف المشاركة ضمن التشكيلة الأساسية.
وقبل تدريب أمس كان الجهاز الفني قد عدل موعد التدريبات من الخامسة والنصف إلى السابعة على خلفية ارتفاع حرارة الجو من ناحية، ورغبة الفريق في اللعب بأجواء مشابهة للأجواء التي ستقام فيها المباراة خاصة أن موعد الديربي سيكون في السابعة و40 دقيقة، وقد كان لذلك دوراً إيجابياً على الفريق.


جونيور معجب بـ «الرديف» وأولاد جمعة

أبوظبي (الاتحاد) - أبدى البرازيلي كايو جونيور مدرب الفريق الأول للكرة بنادي الجزيرة إعجابه بالروح المعنوية والقتالية العالية التي ظهر عليها الفريق في لقاء رديف النصر على ملعب النصر الذي انتهى في صالح الجزيرة 5 - صفر، خصوصاً الشقيقان عبدالرحيم وأحمد جمعة حيث صنع عبدالرحيم 4 أهداف، وسجل أحمد جمعة “هاتريك.

اقرأ أيضا

18 «ودية ورسمية» في «التوقف الثالث» لـ«الخليج العربي»