الاقتصادي

الاتحاد

ولي عهد الشارقة يشهد افتتاح المؤتمر الدولي للتميز في الأعمال

الشارقة (وام) - شهد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة أمس، بجامعة الشارقة فعاليات المؤتمر الدولي للتميز في الأعمال الذي تنظمه كلية إدارة الأعمال بالجامعة.
حضر المؤتمر الشيخ محمد بن صقر القاسمي مدير منطقة الشارقة الطبية وعبد الرحمن بن علي الجروان المستشار بالديوان الأميري، وجمال سالم الطريفي المستشار بمكتب سمو الحاكم والدكتور سامي محمود مدير جامعة الشارقة، وعدد من نواب مدير الجامعة وعمداء الكليات وطلبتها.
ووجه الدكتور سامي محمود مدير في كلمة الجامعة الشكر والتقدير والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، رئيس جامعة الشارقة لرعايته ودعم فعاليات هذا المؤتمر.
كما وجه الشكر إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة على تشريفه لحفل الافتتاح، وتفضله بحضور انطلاق فعاليات المؤتمر، مرحبا بحضور المؤتمر.
وقال “يأتي انعقاد هذا المؤتمر في إطار الرسالة والرؤية السامية اللتين وضعهما صاحب السمو حاكم الشارقة، منذ إنشاء الجامعة التي بنيت على مبادئ وأسس صناعة التنمية المعرفية بمقاييسها الحضارية”.
وأشار إلى أن المؤتمر يخدم طلبة العلم في هذه التخصصات من خلال ما ستقدمه أوراق العمل العلمية التي سيطرحها العلماء والمتخصصون، والعائدات العلمية والمعرفية الغنية التي ستجنيها الجهات المصرفية والاقتصادية.
يطرح المؤتمر العديد من القضايا الحيوية والمعاصرة للتميز في عالم الأعمال والاقتصاد بشكل عام، على المستويات المحلية والإقليمية والدولية ولا سيما تلك التي تهم اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة التي لم تعد نهضتها الحضارية تقبل بأقل من المراكز العالمية الأولى، في كل شأن من شؤون نهضتها التي حققت المقاييس الحضارية المدهشة.
وقدم الشكر لمختلف الجهات الوطنية المتخصصة المشاركة وكلية إدارة الأعمال بجامعة الشارقة التي بذلت الكثير من العمل والجهد لكي توفر الأرضية اللازمة لعقد هذا المؤتمر.
وأعرب عن أمله في نجاح هذا المؤتمر لتعزيز النهضة الحضارية العارمة لدولة الإمارات، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
من جهته، رحب الدكتور محمد سليمان أبوسبيب عميد كلية إدارة الأعمال بجامعة الشارقة بسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي والحضور والمشاركين في المؤتمر.
وسلط الضوء على أهمية المؤتمر ودوره في تنشيط الأعمال من خلال طرح مجموعة من التجارب العملية، لشخصيات برازة في مجال المال والإدارة والأعمال.
وقدم نبذة تعريفية للمتحدث الرئيس في المؤتمر الدكتور محمد يونس والحائز على جائزة نوبل للسلام، وأستاذ الاقتصاد السابق في جامعة “شيتاجونج” إحدى الجامعات الكبرى في بنجلاديش ومؤسس بنك جرامين، ثم قام بدعوة الضيف المتحدث الرئيس في المؤتمر لإلقاء كلمته.
وقدم الدكتور محمد يونس جزيل الشكر وخالص التقدير لإمارة الشارقة ممثلة بجامعة الشارقة على هذه الدعوة الكريمة، وإتاحة الفرصة له للمشاركة في مؤتمر التميز للأعمال والذي تنظمه كلية إدارة الأعمال بالجامعة.
كما تطرق لعرض تجربته الشخصية في مجال التطوير الذاتي وتطوير الأعمال والنهوض بالخدمات المجتمعية التي من شأنها تحقيق أرقى مستويات التنمية للمجتمعات، دون إغفال الجانب التعاوني بين مختلف مؤسسات الدولة.
وكرم سمو ولي عهد الشارقة يرافقه مدير جامعة الشارقة وعميد كلية إدارة الأعمال المشاركين ورعاة المؤتمر. واشملت قائمة المكرمين كلاً من الأستاذ الدكتور محمد يونس ومصرف الإمارات المركزي وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومصرف الشارقة الإسلامي وشركة سارة للتسويق وباريس جاليري وفالكون للتغليف وهيئة الأوراق المالية والسلع.

اقرأ أيضا

شركات صناعات غذائية تخطط لمضاعفة إنتاجها