الاتحاد

عربي ودولي

وفد للجامعة في مقديشو خلال أيام


القاهرة-محمد أبو الفضل:
يقوم السفير رئيس ادارة الصومال لدى الجامعة العربية سمير حسني بزيارة الى مقديشو خلال الايام المقبلة بعد أن يتمكن البرلمان الصومالي من عقد جلسته التي أشار إليها اتفاق عدن في أي مدينة داخل الصومال، وأوضح حسني لـ'الاتحاد' أنه سيرافقه في الزيارة وفد على مستوى رفيع لدعم الاتفاق الذي ساهم عمليا في ارساء مزيد من القواعد الأساسية للمصالحة وجرى توقيعه أوائل الشهر الجاري برعاية الرئيس اليمني علي عبد الله صالح، وبحث سبل وآليات تنفيذ الاتفاق لضمان توفير درجة عالية من الهدوء والاستقرار في ربوع الصومال، مؤكدا أن زيارته تأتي في اطار مهمة الجامعة التي بدأتها منذ فترة طويلة والتي حققت نوعا من التقدم على مستوى الاقتراب من مفاصل كثيرة في الأزمة·
ويأتي تحرك الجامعة دعما لاتفاق عدن الذي جرى توقيعه بين الرئيس الصومالى عبد الله يوسف وغريمه رئيس البرلمان الشريف حسن لتحقيق مصالحة مفقودة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، بعد تنازلات قدمها الطرفان لتجاوز عقبات كثيرة ظلت تعترض طريق الوفاق،و لذلك تحاشى الجانبان اثارة بعض القضايا الشائكة في الوقت الراهن لضمان تنفيذ الاتفاق في أجواء مواتية· في وقت بدأت كينيا خطوات أخرى لتعزيز التوافق حيث نجحت لأول مرة في عقد اجتماع تمهيدي بين الرئيس يوسف ورئيس البرلمان حسن بحضور رئيس الحكومة علي جيدي الأمر الذى يفتح الباب للتفاؤل بشأن مستقبل المصالحة الصومالية·
لكن بعض المراقبين يخشى من أن يعيق تصادم الأدوار السياسية التحركات الايجابية الحالية خاصة أن اتفاق عدن حظي بتأييد أطراف اقليمية ودولية متعددة، ولذلك فالتركيز على تكامل الأدوار وليس تنافرها مسألة مهمة لتحقيق نجاحات حقيقية والمساعدة عمليا في حلحلة الأزمة بعد فترة طويلة من المعاناة على كافة المستويات، وبالتالي فزيارة وفد الجامعة يمكن أن تكون ضرورية في هذا التوقيت لتوطيد تحركات المصالحة وتقريب وجهات النظر بين الأطراف المتصارعة لا سيما أن هناك تحفظات واعتراضات من جانب بعضها تحتاج لإزالتها لتهيئة المناخ العام أمام الأمن والاستقرار·

اقرأ أيضا

زعيم المعارضة الفنزويلية يعلن انتهاء الحوار مع الحكومة