الاتحاد

عربي ودولي

إصلاحيو الوفد المصري يطيحون نعمان جمعة


القاهرة- الاتحاد:
نجحت مجموعة الاصلاحيين في حزب 'الوفد' المصري المعارض التي يتزعمها نواب رئيس الحزب محمود أباظة ومنير فخري عبدالنور ومحمد سرحان في الحصول على قرار من الهيئة العليا للحزب بفصل نعمان جمعة من رئاسة الحزب ومن رئاسة مجلس ادارة صحيفة 'الوفد' الناطقة باسمه وتعيين النائب الأول لرئيس الحزب محمود أباظة رئيسا للحزب لمدة ستين يوما حتى يتم تعيين رئيس جديد ·
وقال اباظة انه ليس من حق جمعة تجميد عضوية أي من أعضاء الحزب لأنه تم فصله بالفعل وتم ابلاغ القرار للجنة شؤون الاحزاب التي قامت من قبل وبحضور جمعة بالغاء قرار فصل منير فخري عبدالنور وهو ما وافق عليه نعمان نفسه، وأضاف أن اعضاء الهيئة العليا للحزب طلبوا من جمعة في بداية اجتماع أمس الاستقالة الا انه رفض وأحضر مجموعة من البلطجية مما حدا بأعضاء الهيئة الى الخروج من الاجتماع، وعقدوا اجتماعا في غرفة أخرى حيث تم اتخاذ تلك القرارات·
وأكد عبد النور ان قرار فصل جمعة اتخذ باجماع اعضاء الهيئة العليا للحزب التي تعتبر قراراتها نافذة بعد ان تعرض الحزب لهزات عنيفة شهدتها الانتخابات الرئاسية الاخيرة وما حدث فيها من فشل ذريع للحزب، وكذلك الانتخابات البرلمانية التي تعرض فيها الحزب ايضا لخسارة كبيرة كانت كلها نتيجة القرارات الخاطئة التي اتخذها جمعة الذي وصف من جانبه قرار فصله بأنه باطل، وقال أنه قرر تجميد عضوية كل من نوابه أباظة وعبد النور ومحمد سرحان وتحويلهم الى التحقيق فيما نسب إليهم من احداث انشقاقات في الحزب بهذه القرارات الخارجة عن الشرعية· وطالب الثلاثي أباظة ومنير وسرحان الاجتماع مع عباس الطرابيلي رئيس تحرير جريدة 'الوفد' لابلاغه بقرار فصل جمعة واتخاذ اللازم، الا انه رفض واتخذ موقفا مساندا لجمعة فوجهوا له تحذيرا اما ان ينشر في الجريدة قراراتهم وقرارات نعمان أو يمتنع عن نشر هذا وذاك وعدم اصدار الجريدة حتى يتم اتخاذ قرار· فيما شهد اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد مشادات ومشاحنات وصلت الى حد التشابك بالايدي بين أنصار جمعة وانصار المجموعة الاصلاحية·

اقرأ أيضا

الزياني: قمة الرياض تؤكد الحرص على انتظام عقد القمم