الاتحاد

دنيا

شريف منير: لا ألتفت إلى الأفيش

القاهرة ـ جميل حسن:
شريف منير فنان خفيف الظل، يقدم الكوميديا والتراجيديا ويعشق الادوار المركبة وعمل مع كبار النجوم مثل أحمد زكي ومحمود عبدالعزيز ومؤخرا عمل مع عادل إمام·
غاب عن السينما ثم عاد إليها بأعمال تجلت فيها موهبته ومنذ فترة قيل ان شريف منير لم يجد مكانا له وسط جيل الشباب لذلك اثر السلامة وابتعد عن السينما وتفرغ لتقديم البرامج، ثم اطل في فيلم 'سهر الليالي' ليؤكد موهبته، لكنه سرعان ما ابتعد ليعود مرة اخرى من خلال فيلم 'عريس من جهة أمنية' وفي سباق سينما العيد اطل بفيلم 'ويجا' ليؤكد انه لا يشارك الا في العمل الجيد وان ترتيب اسمه على الأفيش لا يؤكد نجوميته، لكن آداءه فقط هو محور اهتمامه·
في فيلم 'ويا' لعب شريف منير دور 'أدهم' استاذ القانون الذي تربطه علاقة صداقة باثنين من طلابه كان يدرس لهما اثناء عمله معيدا في الجامعة، واستمرت صداقتهم بعد التخرج ومعهم زميلتان ارتبط ادهم بواحدة منهما رغم اعجابها بصديقه هاني وحب صديقه الثاني ابراهيم لها، شخصية مركبة استهوت شريف منير فجود فيها حتى ظهر امام الجمهور الابرز في الفيلم·
واكد انه يميل الى مثل هذه الشخصيات التي تبرز قدرة الفنان على الاداء امام الكاميرا· واشار إلى أن شخصية 'ادهم' كانت اكثر شخصيات الفيلم تعقيدا فمشاعره ظلت متأرجحة طوال الفيلم، يحب أصدقاءه ويشك في سلوكيات زوجته ورغم حبه لصديقه هاني فإنه يغار على زوجته منه ويتابع نظراتها عندما تراه، ثم يجن جنونه عندما يكتشف علاقة الحب التي جمعت بين زوجته وصديقه ابراهيم اثناء الدراسة في الجامعة·
شخصية جذابة
ويقول شريف: عندما قرأت السيناريو ادركت انني امام شخصية جذابة، تحتاج الى ممثل محترف، وجاذبيتها في شدة تعقيدها، فالرجل يعيش مشاعر متناقضة، يحب زوجته ويشك فيها، وفي لاصدقائه ويغار على زوجته منهم، ورغم انه يبدو متحررا فإنه حريص على التمسك بالقيم والمبادىء التي نشأ عليها ويرفض ان يتزوج فتاة لها علاقة سابقة بغيره، ويشعر بالضيق عندما تطلب منه زوجته ان يكون مثل اصدقائه، يسهر ويلعب ويسافر ووقعت عقد الفيلم بعد قراءتي للسيناريو دون ان اسأل عن اي شيء·
وعن اسباب انشغاله بتقديم البرامج التليفزيونية وابتعاده عن السينما اكد ان تقديم البرامج لم يعطله لانه خاض التجربة مرتين، الاولى من خلال تليفزيون ابوظبي والثانية من خلال قناة 'الراي' الكويتية، اما اسباب ابتعاده عن السينما فأهمها عدم وجود السيناريو القوي الذي يعيده للجمهور·
ويضيف: لم ابحث عن الانتشار لانني تخطيت هذه المرحلة منذ فترة طويلة وعملت مع كبار النجوم مثل احمد زكي ومحمود عبدالعزيز وعادل امام، فقط ابحث عن الدور المناسب الذي اضيف به الى رصيدي السينمائي ولا اخجل منه بعد ذلك، وقد اعتدت ألا اتعجل الامور فالموهبة موجودة والاستعداد موجود ويبقى السيناريو وهو آت لا محالة، وقد رفضت المشاركة في العديد من الاعمال حتى لا اسييء لنفسي وجمهوري·
كوميدي
ورغم ان كثيرا من النقاد والجمهور يرون ان شريف منير كوميديان فإنه ابتعد عن موجة افلام الكوميديا لانه ليس كوميديان -على حد قوله- ويرفض التصنيف ويقول: قدمت الكوميديا في اغلب اعمالي لكنها الكوميديا التي تعتمد على الموقف، ففي المسرح اضحكت الجمهور بلا ابتذال أو اعتماد على الافيه، وفي السينما اضحكت الجمهور ايضا من خلال اعمال جادة تتناول قضايا هادفة، وعندما وجدت مستوى الافلام متدنيا وكلها تسير في اتجاه الكوميديا احترمت نفسي وجمهوري وابتعدت عن السينما وانتظرت السيناريو المناسب، ورغم ان بعض زملائي نصحوني بقبول سيناريوهات كثيرة عُرضت عليّ فقد صممت على رفضي وانتظرت الفرصة المناسبة لانني ادركت منذ البداية ان السينما لا يمكن ان تسير في اتجاه واحد طوال الوقت وان الناس سيملون الكوميديا حتى لو حققت بعض الافلام عشرات الملايين، وكان ما توقعته حيث بدأت البطولات الجماعية بفيلم 'سهر الليالي' الذي جمع بين التراجيديا والكوميديا الراقية وحقق نجاحا وفاز بالعديد من الجوائز في الداخل والخارج، واثبت الفيلم ان السينما المصرية بخير وان الجمهور متشوق للاعمال الجادة، ثمانية نجوم قدمهم هذا الفيلم في ادوار متساوية، لا تعرف من هو البطل، فكل المشاركين فيه ابطال، وبعد النجاح الذي حققه الفيلم ادركت انني كنت على صواب وزاد اصراري على عدم المشاركة إلا في العمل الذي يضمن لي حب الناس والنقاد وبعد 'سهر الليالي' رشحني الفنان عادل إمام للعمل في فيلم 'عريس من جهة أمنية' وبذلك تحقق الحلم الذي طالما انتظرته وهو العمل مع عادل إمام بدور كان مفاجأة لي لانه لم يبخل عليّ بالبطولة، وبعد 'عريس من جهة أمنية فضلت الابتعاد فترة عن السينما·
البطولة المطلقة
وعما إذا كان سبب الابتعاد هو البحث عن البطولة المطلقة قال: السينما المصرية لم تعد تعرف البطولة المطلقة، فقد فضلت الابتعاد لان كل ما عُرض عليّ يدعو للاكتئاب، سيناريوهات مهلهلة لو شاركت فيها اخسر ما مضى وما سيأتي، فأنا أفضل دورا في فيلم جيد كل خمس سنوات على ان أقدم بطولة فيلمين كل عام، لقد شاركت بدور في فيلم 'الكيت كات' لن ينساه لي الجمهور، فهل أشارك في فيلم لا يضيف لي سوى آلوف الجنيهات؟ لست من أنصار مجرد التواجد في الساحة الفنية، فالتواجد ان أقدم عملا يظل راسخا في تاريخ السينما·
وحول المسرح وابتعاده عنه قال شريف: مسرح القطاع الخاص شهد انتعاشة لفترة ثم عاد ليتراجع وفي المقابل يشهد مسرح الدولة انتعاشة في الوقت الحالي، وقد رفضت أكثر من مسرحية في القطاع الخاص لانها لا تعالج قضية وحاليا أعكف على قراءة نص مسرحي أقدمه على مسرح الدولة واعتقد انه سيكون مفاجأة وربما نقدمه في شهر يونيو المقبل وسيشاركني بطولته مجموعة من النجوم الذين يقفون على خشبة مسرح الدولة لأول مرة، وقد سعدت بالنجاح الذي حققه نور الشريف ويحيى الفخراني في مسرح الدولة وزاد اعجابي بالفنانين حسين فهمي وعزت العلايلي بعد ان قررا اعادة عرض مسرحية 'أهلا يا بكوات' لأن الناس في حاجة للفن الجيد الذي يرتقي بالذوق العام·
بطولة
ويتحدث شريف منير عن فيلم 'ويا' فيؤكد ان المخرج خالد يوسف كان قد وعده بفيلم جيد يعكف على كتابته ثم ارسل اليه السيناريو ليجد نفسه امام عمل مختلف عن السينما السائدة· ويضيف شريف: اتصلت بخالد يوسف وسألته عن الشخصية التي اجسدها وعندما قال انني سألعب دور 'ادهم' لم يكن ذلك مفاجئا لي، لانني شعرت بانه انسب الشخصيات لي·
وحول صورته واسمه على الافيش والتي جاءت في الترتيب الثاني بعد هاني سلامة قال شريف: الناس لا يسألون عن اسم الفنان أو صورته على افيش الفيلم وانما عن ادائه، وقد لعبت دورا في 'ويجا' من اهم ادواري، واكثر من ناقد اتصل بي واكد ان شخصية 'ادهم' في الفيلم من اصعب الشخصيات لذلك لم اسأل خالد يوسف عن وضع اسمي أو صورتي على الافيش·
وعن شعوره بعد تصدر هاني سلامة افيش الفيلم قال شريف منير: لا يعنيني حجم الصورة على الافيش وهاني سلامة قدم من قبل ادوار بطولة ومن حقه ان تتصدر صورته الافيش فهو فنان موهوب واكن له كل احترام وتقدير وهاني لم يقدم عملا إلا وحقق نجاحا وأنا في النهاية مسؤول عن ادائي في الفيلم وعن اختياراتي ومسؤولية الافيش اتركها للمخرج·
وعما اذا كان غضب من خالد يوسف قال شريف منير: لم اغضب وسعدت بالعمل مع خالد واتمنى ان تجمعني به اعمال اخرى فهو واحد من انجح المخرجين الشباب وغيره قدم افلاما استهلاكية ليحقق مكاسب مادية فقط لكن خالد مخرج مثقف ولا يقدم إلا الاعمال الجادة·
وحول الهجوم الذي تعرض له فيلم 'ويجا' قال شريف منير: الجمهور وكثير من النقاد اشادوا بالفيلم والعمل الجيد هو الذي يختلف حوله النقاد و'ويجا' جمع بين الفكر والفرجة، فالمضمون جيد والصورة اكثر من ممتازة وكل ممثل قدم دوره بطريقة اذهلت الجمهور واذا كان البعض قد هاجم 'ويجا' فماذا يفعلون في الافلام الاخرى التي تخلو من مضمون أو فرجة؟ لقد اكدنا في الفيلم معنى الصداقة وكيف يتسرب الشك الى النفس البشرية وقدمنا اكثر من خط درامي كان الشك اهمها لانه وصل باصحابه الى ارتكاب جريمة قتل، كما قدمنا خطا اخر حول علاقة الشباب بالفتيات ونظرة المجتمع لعلاقات الشباب النسائية والعكس، ولماذا يظلم المجتمع المرأة اذا اخطأت وينصف الرجل اذا اخطأ؟ والفيلم يطرح قضايا كثيرة ولا يخلو من الكوميديا الخفيفة التي تعتمد على الموقف وكانت كوميديا الموقف من نصيبي في الفيلم·
وحول فيلم 'قص ولزق' قال شريف منير: اجسد في هذا الفيلم شخصية 'يوسف' وهو شاب محبط بسبب البطالة ويتعرف على جميلة ويتفقان في وجهات النظر وتقودهما احلامهما الى نهاية مأساوية والفيلم اخراج هالة خليل وهي واحدة من المخرجات اللاتي اعتبرهن مكسبا للسينما المصرية ويشاركني البطولة حنان ترك وفتحي عبدالوهاب· وعندما سألت شريف منير عن سعيه للبطولة المطلقة من خلال 'قص ولزق' قال: لم اسع اليها لكنها جاءتني، وكل من يشارك في هذا الفيلم سيكون بطلا، فقط مساحة دوري هي الاكبر في الفيلم وسبق ان اكدت عدم انشغالي بالبطولة المطلقة لان السينما عمل جماعي·

اقرأ أيضا