الاتحاد

عربي ودولي

المؤتمر التأسيسي يحذر من نشر قوات عربية


بغداد - قنا: رأى 'المؤتمر التأسيسي العراقي الوطني' المعارض أن الولايات المتحدة عادت الى فكرة نشر قوات عربية واسلامية في العراق لحمل العبء عنها ولتكون درعا لقواتها في سلسلة محاولات التخلص من ورطتها المستمرة هناك منذ ثلاثة أعوام·
وقال الناطق الرسمي باسم المؤتمر عبد الكريم هاني في بيان أصدره أمس 'ان الولايات المتحدة تطرح هذه الفكرة عندما تحس بالضربات الموجعة التي وجهتها وما زالت توجهها لها المقاومة الوطنية'·
واضاف 'لقد عارضنا كما عارضت جميع القوى الوطنية هذا التوجه لاننا لم نشأ أن يوضع أبناء العروبة فى مواجهة المقاومة وبالتالي جر العرب الى محاربة بعضهم بعضا' وتابع 'ان المؤتمر التأسيسي العراقي الوطني يشجب ويعارض بشدة هذه التوجهات ويرى فيها محاولة لزيادة الشرخ الذي ما زال أعداء العروبة يعملون على توسيعه لابعاد العراق عن محيطه العربي تمهيدا لطمس هويته العربية وخلق العداء الدموي بين أبناء الامة· كما ندعو العرب كافة الى الوقوف بوجهها وتجنب أن تكون القوات العربية حامية للمخطط العدواني لقوات الاحتلال'·
وختم هاني بيانه بالقول 'ان الحل الامثل يتمثل فى الانسحاب الكامل لقوات الاحتلال واعادة الجيش العراقي ليتحمل دوره في حماية أرض وشعب العراق بعيدا عن التوجهات الطائفية والخضوع للمصالح الحزبية التى أنهكت البلد طيلة عقود، فيما تجري محاولة اعادة التجربة في خدمة المصالح الحزبية لاحزاب جديدة'·

اقرأ أيضا

اعتصامات في سوريا تنديداً باعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان