الاتحاد

أخيرة

ولادة توأم باندا في فرنسا ونفوق أحدهما

فرنسا (أ ف ب)

ولد حيوانا باندا مساء أمس الأول الجمعة، في حديقة حيوانات في فرنسا، إلا أن أحدهما نفق، على ما أعلن مسؤولو حديقة بوفال (وسط فرنسا).
ووضعت هوان هوان (السعيدة) أنثى الباندا المعارة من الصين إلى حديقة بوفال للحيوانات، صغيرين أمس الأول الجمعة.
وبلغ وزن الأول 121 جراماً، ووضع في حاضنة، وقد واجه سريعاً صعوبات في التنفس. وقد حاول الاختصاصيون بعد وضعه على منشفة في الحاضنة على تدفئته بوساطة مجفف للشعر.
وقال مدير الحديقة رودولف دولور «كان ضعيفاً جداً.. لاحظت المعالجات الصينيات اللواتي يتمتعن بخبرة، ذلك على الفور». أما صغير الباندا الثاني، فيبلغ وزنه 142.4 جرام، وهو «في وضع ممتاز» على ما أضاف المصدر نفسه.
وقال دولور «هوان هوان أم ممتازة لكنها تضع صغاراً للمرة الأولى، لذا لا تملك خبرة، ونحن نساعدها في هذا المجال».
ووصلت معالجتان صينيتان متخصصتان بالباندا من الصين الاثنين الماضي. وأظهرت صورة أجريت لهوان هوان الثلاثاء الماضي أنها تنتظر توأمين.
وثمة حيوانات باندا في 22 حديقة حيوانات في العالم فقط خارج الصين.
ووصلت هوان هوان البالغة تسع سنوات وشريكها يوان زي في يناير 2012 إلى بوفال، في إطار عقد إعارة من الصين لمدة عشر سنوات، إثر مفاوضات مكثفة على أعلى المستويات بين باريس وبكين، وهما الباندا العملاقان الوحيدان في فرنسا. وسينقل صغير الباندا الجديد إلى الصين بعد سنتين أو ثلاث سنوات عند فطمه.

اقرأ أيضا