الاتحاد

الرياضي

تألق جميلات فرنسا وإخفاق جماعي للرجال في استراليا


استهل السويسري روجيه فيدريه المصنف الاول على العالم مشواره ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس البالغ مجموع جوائزها 5ر14 مليون دولار بتحقيق فوز سهل في حين قادت المخضرمة ماري بيرس مسيرة الانتصارات الفرنسية بمنافسات السيدات في ثاني أيام البطولة الاسترالية الكبرى· ففي منافسات السيدات حققت المخضرمة بيرس الفوز الاول لفرنسا تلتها مواطنتها اميلي موريسمو المصنفة الثالثة بالبطولة لتتأهل اللاعبتان إلى الدور الثاني اليوم فيما اعتبر العزاء الوحيد عن العروض المتواضعة للاعبين الفرنسيين في منافسات الرجال· وتغلبت موريسمو التي كانت نقطة ضعفها الوحيدة عدم قدرتها على تحقيق الفوز في المباريات المهمة بصعوبة على الصينية تيانتيان سون 6/4 و2/6 و2/6 ·
أما بيرس التي أتمت عامها الحادي والثلاثين قبل يومين أي فلم تواجه صعوبة في التغلب على الاسترالية نيكول برات '32 عاما' 1/6 و1/6 ·
وكان مشوار بيرس الرياضي قد شهد العديد من المنعطفات حيث أحرزت لقب بطولة أستراليا المفتوحة قبل 11 عاما ووصلت لنهائي البطولة عام 1997 ولكنها تعرضت لاصابة كبيرة بعد إحرازها لقب فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) عام 2000 ثم عادت بيرس بقوة في الموسم الماضي عندما تأهلت لنهائي بطولتي فرنسا المفتوحة وأمريكا المفتوحة بعد أن كانت قد خرجت من الدور الاول لاستراليا المفتوحة في بداية موسم 2005 ·
وكان التحول الذي شهدته مسيرة بيرس مع التنس مصدر إلهام للكثير من لاعبات التنس الاخريات مثل السويسرية مارتينا هينجس والاسترالية يلينا دوكيتش اللتين قررتا العودة للملاعب بعد سنوات من الابتعاد· وقالت بيرس: 'أعرف أنني كنت مصدر الهام للاخرين··إنه أمر مهم للغاية· فقد ثابرت ولم أستسلم مطلقا وأعتقد أن ذلك أمر رائع إذا كان يساعد الاخرين'· من ناحية أخرى واجهت موريسمو بعض الصعوبات في التغلب على سون المصنفة 103 على العالم التي أخرجت الامريكية سيرينا وليامز من بطولة بكين قبل أربعة أشهر وفازت بذهبية أوليمبياد أثينا 2004 في منافسات الزوجي مع مواطنتها تينج لي·
ولم تنجح موريسمو التي أحيانا ما تبدو ضعيفة في إحراز أي ألقاب جراند سلام طوال مشوارها المهني حيث توقفت إنجازاتها بهذه البطولات عند بلوغ دور الثمانية تسع مرات وبلوغ الدور قبل النهائي أربع مرات إلى جانب خسارة نهائي أستراليا المفتوحة أمام هينجز عام 1999 ·
وخطت موريسمو خطوتها الصغيرة الاولى ببطولة هذا العام عندما نجحت في التغلب على سون بعد أن كانت قد خسرت المجموعة الاولى أمامها· وفي الوقت الذي رفعت فيه بيرس وموريسمو العلم الفرنسي عاليا في منافسات السيدات كان أداء اللاعبين الفرنسيين في منافسات الرجال مخزيا حيث خرج اللاعبين الفرنسيين الثلاثة جميعا من منافسات الدور الاول للبطولة·
فقد تغلب الالماني تومي هاس على الفرنسي ريشار جاسكيه المصنف 14 بالبطولة 2/6 و5/7 و2/6 بينما أطاح لاعب بيرو لويس هورنا بالفرنسي الصاعد جايل مونفيس من الدور الاول متغلبا عليه 4/6 و5/7 و1/6 أما الفرنسي الثالث وهو ميشيل لودرا فقد خرج على يد البلجيكي أوليفييه روشو الذي فاز 4/6 و2/6 و2/6 ·
وكان السويسري روجيه فيدريه المصنف الاول بالبطولة قد حقق فوزا سهلا اليوم على الاوزبكي المغمور دينيس إستومين 2/6 و3/6 و2/6 في بداية رحلته للبحث عن اللقب·
وكانت هذه المشاركة هي الاولى بالنسبة لاستومين المصنف 195 على العالم بإحدى بطولات الجراند سلام·
ولكن اللاعب الاوزبكي الذي شارك بأستراليا المفتوحة ببطاقة دعوة (ويلد مارد) لم يكن أكثر من كبش فداء لمنافسه السويسري الذي تساوى حاليا مع الامريكي بيت سامبراس في المدة الاجمالية التي بقي خلالها على قمة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين والتي بلغت 102 أسبوع·
واستغرق فيدريه 90 دقيقة للتأهل إلى الدور الثاني كما كان متوقعا على حساب إستومين الذي رآه فيدريه للمرة الاولى قبل دقائق معدودة من بداية المباراة·
وقال فيدرر الحائز على ستة ألقاب جراند سلام والذي خسر في الدور قبل النهائي لاستراليا المفتوحة الموسم الماضي أمام حامل اللقب الحالي الروسي مارات سافين: 'لم يكن الامر سهلا ·· كان إرساله قويا مما يعطيه العديد من الفرص عندما أرد الكرة··لذلك لم نر الكثير من النقاط الطويلة بالمباراة وهو ما لم يسمح لي بفرض طريقة لعبي·
ولكنني مازلت أرى أنها مباراة جيدة··فقد فزت مستريحا وهذا ما يهم في النهاية'·
ويواجه فيدريه المرشح الاقوى لاحراز اللقب الاسترالي بجدارة في ظل غياب المصنف الثاني على العالم الاسباني رافاييل نادال وحامل اللقب سافين عن المنافسة في الدور التالي الفائز من مباراة الكوري هويونج تايك لي مع الالماني فلوريان ماير·
كسر فيدرر إرسال إستومين ست مرات اليوم مقابل خسارة إرساله هو مرة واحدة·
وأضاف فيدرر: 'أعتقد أنه لعب جيدا جدا اليوم بالنظر إلى الظروف - أعني مواجهتي·
لدي ذخيرة كبيرة من الضربات القوية لذلك فإنني أجد طريقي دائما للسيطرة على المباراة خاصة عندما تكون أمام لاعب تصنيفه متدن'·
من ناحية أخرى عوض ناثان هيلي وبيتر لوتشاك الشعب الاسترالي عن خروج ستة من لاعبيه بالامس دون تأهل أي لاعب أو لاعبه أسترالية إلى الدور الثاني عندما كانا أول المتأهلين للدور التالي بالبطولة الاسترالية·
فقد تأهل هيلي للدور الثاني من البطولة اليوم بتغلبه على الايطالي فيليبو فولاندري 2/6 و3/6 بعد انسحاب الاخير للاصابة·
أما لوتشاك فقد حقق فوزه الاول بإحدى بطولات الجراند سلام على حساب التشيكي إيفو مينار بعد أن تغلب عليه 6/7 (4/7) 6/7 (5/7) و4/6 ·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!