الاتحاد

الاقتصادي

تراجع مبيعات الكمبيوتر العالمية خلال موسم تسوق عيد الميلاد

سان فرانسيسكو (د ب أ) - أظهر تقرير اقتصادي نشر أمس الأول أن مبيعات الكمبيوتر الشخصي العالمية انخفضت خلال موسم تسوق عيد الميلاد وهو موسم مهم للمبيعات السنوية.
وجاء هذا التراجع للمرة الأولى في مثل هذا الوقت من العام منذ خمس سنوات رغم طرح نظام التشغيل الجديد من ويندوز وهو ما يعني زيادة في الطلب على الكمبيوتر الشخصي. وذكرت مؤسسة آي.دي.سي لأبحاث السوق أن المبيعات العالمية من الكمبيوتر الشخصي انخفضت بنسبة 6,4% خلال الربع الأخير من العام الماضي لتصل إلى 89,8 مليون جهاز حيث جاء هذا التراجع بشكل أساسي نتيجة زيادة الطلب على الهواتف الذكية والكمبيوتر اللوحي.
في الوقت نفسه احتفظت شركة هيوليت باكارد (إتش.بي) الأميركية بالمركز الأول كأكبر شركة للكمبيوتر الشخصي من حيث المبيعات في العالم. باعت الشركة 15,02 مليون جهاز بما يعادل 16,7% من إجمالي المبيعات العالمية. في الوقت نفسه نجحت شركة لينوفو الصينية في زيادة حصتها السوقية بنسبة 8% لتصل إلى 15,7% خلال الربع الأخير من العام الماضي.

اقرأ أيضا

طيران الإمارات الرابعة عالمياً في حركة الركاب