الاتحاد

الرياضي

باوزير يعود إلى تدريبات الوحدة

خالد باوزير مع إسماعيل مطر (الاتحاد)

خالد باوزير مع إسماعيل مطر (الاتحاد)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

عاد خالد باوزير لاعب الوحدة إلى تدريبات ناديه أمس، بعد انقطاع نحو أسبوعين بسبب إصابة في الرقبة، وأكد الفحص الذي أجراه اللاعب أمس في دبي خطأ التشخصي الأولي، وأن الإصابة عبارة عن مجرد كدمة وليست شرخاً في واحدة من فقرات الرقبة، حسب اللاعب الذي أكد تعافيه تماماً، وأنه لا يشعر بأي ألم يمنعه من التدرب مع الفريق أو ممارسة حياته بشكل طبيعي، مشيراً إلى أن التشخيص الذي أجراه في الدولة كشف عن وجود كدمة بسيطة في الرقبة.
وكان باوزير تعرض للإصابة في مباراة فريقه مع نصر حسين داي الجزائري في أولى مباريات العنابي بالبطولة العربية للأندية في مصر، بعد التحام قوي مع أحد لاعبي الفريق الجزائري.
ويعتبر باوزير من اللاعبين الذين يعول عليهم العنابي كثيراً في الموسم الجديد، خاصة أنه صانع ألعاب صاحب قدرات كبيرة، وينتظر منه أن يقوم بتعويض اللاعب التشيلي خورخي فالديفيا، الذي انتهى تعاقده مع النادي، وخلفه الجناح المغربي مراد باتنا.
من جهته، أكد باوزير سعادته بالعودة السريعة إلى الملاعب، وتمكنه من اللحاق بالإعداد قبل المغادرة إلى المعسكر الخارجي في النمسا الثلاثاء المقبل، حيث يعد المعسكر الأساس الأهم في التحضير للموسم.
من جهة ثانية، يواصل العنابي تدريباته على ملعبه وسط حماس كبير رغم حرارة الطقس، ويحرص عدد من اللاعبين على القيام بتدريبات صباحية في صالة الحديد في النادي، لتقوية العضلات. ويتواجد الرباعي الأجنبي جوجاك وتيجالي ومراد باتنا وشانج ريم في التدريبات بشكل يومي.
على صعيد آخر، يبدأ المدافع الدولي حمدان الكمالي لاعب الفريق مرحلة التأهيل خلال اليومين المقبلين في أحد المراكز المتخصصة في ألمانيا، بعد أن أجرى جراحة الرباط الصليبي الخميس الماضي، ويتوقع أن يلحق اللاعب بالفريق بعد أقل من 6 أشهر.
يذكر أن إصابة الكمالي حسمت بقاء المدافع الكوري شانج ريم، والذي كان هناك اتجاه لاستبداله بلاعب آسيوي يلعب في الوسط المدافع، لكن الوحدة صرف النظر عن هذا الاتجاه.
والمعروف أن الوحدة ضم لاعبين فقط حتى الآن هما المغربي مراد باتنا ومدافع العروبة عبد الله الظنحاني.

اقرأ أيضا

زي روبرتو: كوتينيو عليه إظهار أن بإمكانه استعادة أفضل مستوياته