الاتحاد

أخيرة

شتائم عنصرية ضد وزيرة إيطالية سوداء


روما (ا ف ب) - رفعت مجموعة يمينية متطرفة صغيرة في إيطالية لافتة عنصرية مهينة ضد وزيرة الاستيعاب سيسيل كيينجي التي تحمل الجنسية الكونجولية أيضاً. وكتبت مجموعة “فورتسا نويفا” (القوة الجديدة) على اللافتة التي علقت ليلاً أمام مقر الحزب الديموقراطي الذي تنتمي إليه في ماتشيراتا وسط إيطاليا “كيينجي عودي إلى الكونجو”. وقالت هذه المجموعة الصغيرة في بيان بعيد ذلك “لا يمكننا بيع الجنسية الإيطالية إلى عناصر غريبين عن ثقافتنا، كما لا يمكننا أن نجبر المواطنين على التصفيق لنموذج مجتمع متعدد الأعراق مثل مجتمع الضاحية الباريسية”.
وكيينجي (49 عاماً) هي أول سيدة سوداء في تاريخ إيطاليا تتولى منصب وزير. وقد وصلت في 1983 إلى إيطاليا من الكونجو الديمقراطية، وتسعى منذ توليها الحقيبة الوزارية لبدء نقاش حول حق المواطنة بناء على الإقامة. وأضافت “هؤلاء لن يوقفوني”، مؤكدة أنها “تريد أن تثير جدلاً لا أن تفرض نموذجاً”. ودافعت شخصيات عدة عن وزيرة الاستيعاب التي قالت إنها “سوداء وتعتز بذلك”. ودان نيشي فندولا زعيم حزب “يسار حرية بيئة” ورئيس منطقة بوليا “تحركات الفاشيين البائسة”. وكانت كيينجي تعرضت لإهانات عنصرية أطلقتها مجموعات يمينية متطرفة أو أعضاء في حزب رابطة الشمال الشعبوي.

اقرأ أيضا