الاتحاد

الاقتصادي

غرفة دبي تكرم موظفيها


دبي - الاتحاد: أقامت إدارة الخدمات التجارية بغرفة تجارة وصناعة دبي حفلاً لموظفيها تثمينا لما بذلوه خلال عام 2005 من جهد وعمل يستحق الإشادة والتقدير وتم خلال الحفل تكريم الموظفين المتميزين خلال العام المنصرم وتوزيع الجوائز وشهادات التقدير، وحضر الحفل السنوي عبدالرحمن غانم المطيوعي مدير عام الغرفة وعتيق جمعة نصيب مدير إدارة الخدمات التجارية وإياد الكندي مدير خدمات الأعضاء وراشد مطر مدير المشتريات والخدمات الإدارية والموظفين بإدارة الخدمات التجارية بالإضافة إلى منى عجيف مدير الجودة وفادي السقا مشرف التدريب والتطوير·
وأكد مدير عام الغرفة خلال اللقاء أن الخدمات التي قدمتها إدارة الخدمات التجارية تعكس رؤية الغرفة وطموحها في إطار الاستراتيجية التي وضعتها قبل بضعة سنوات بأن تكون مصدراً لا يمكن الاستغناء لمجتمعات الأعمال في دبي، وأوضح المطيوعي أن الخدمات المقدمة من قبل إدارة الخدمات التجارية للعملاء والمتمثلة في إنجاز معاملات شهادات المنشأ واعتماد التواقيع والانتساب لعضوية الغرفة وتجديد العضوية إلى جانب الحصول على معلومات حول الاستثمار، ومزاولة الأنشطة الاقتصادية بلاشك قد عززت رؤية وأهداف وسياسات الغرفة في تنشيط دورها تجاه مجتمعات الأعمال·
وأشاد المطيوعي بأداء موظفي إدارة الخدمات التجارية كما ثمن جهودهم خلال عام 2005 داعياً موظفي الإدارة إلى الاهتمام بتقديم أفضل الخدمات لعملائها في ظل النمو السريع لعدد الأعضاء، وذكر مدير عام الغرفة أن اللقاء مع العاملين يجسد حرص الغرفة على خلق بيئة عمل متميزة تحث على النشاط والإبداع وتقديم خدمات متميزة للعملاء الداخليين والخارجيين، وأكد على حرص الغرفة على تطوير العنصر البشري باعتباره العنصر الأهم حيث تهتم الغرفة في إرسالهم إلى دورات تدريبية لتطوير أدائهم وتحسين كفاءتهم الوظيفية، كما نوه المطيوعي إلى إرسال موظفين من الغرفة إلى ماليزيا واسطنبول للاستفادة من خبرات الغرف الماليزية والتركية مشيراً إلى استمرار الغرفة في هذا النهج حيث تسعى إلى إرسال عدد من الموظفين إلى ميونيخ في ألمانيا عام ·2006
وأوضح المطيوعي الخطوات التي قامت بها الغرفة في تقديم خدمات متميزة وسريعة ومتطورة لعملائها وذلك من خلال موقع الغرفة على شبكة الانترنت والذي يوفر خدمات الكترونية إلى جانب اهتمامها بتطوير صالة المراجعين بالمبنى الرئيسي وتجديد مظهرها وتوفير وسائل الاتصال عبر شبكة الانترنت لتمكين الأعضاء الذين لا تتوفر لديهم وسائل الاتصال بشبكة الانترنت وذلك بعد تدريبهم من قبل موظفي الغرفة على كيفية إنجاز المعاملات عبر الشبكة، إلى جانب دراسة الأفكار المطروحة حول تطوير الخدمات المقدمة للعملاء مثل تقديم كافة أشكال الخدمات بزيارة موظف واحد وهو سيسهم في دعم سرعة إنجاز المعاملات وتوزيع العمل على الموظفين بشكل عادل·
وذكر المطيوعي أنه بنهاية عام 2005 قفز العدد الإجمالي للأعضاء المسجلين بغرفة تجارة وصناعة دبي إلى 79470 عضوا مقارنة بإجمالي عدد الأعضاء عام 2004 بلغ 75039 عضوا، في حين بلغ عدد المعاملات المنجزة للمنشآت الجديدة والمجددة 60338 بنسبة زيادة 23,5% مقارنة بعام 2004 حيث بلغت 48828 معاملة· وقال المطيوعي ان فرع جبل علي يقوم بإنجاز مانسبته 42% من إجمالي المعاملات التي تنجزها إدارة الخدمات التجارية وهو ما استدعى إلى استحداث مقر جديد في المنطقة الحرة بجبل علي حيث قامت الغرفة باستقصاء آراء الأعضاء وغير الأعضاء المتواجدين في تلك المنطقة لمعرفة احتياجاتهم في المبنى الجديد كما أخذت الغرفة بعين الاعتبار التوسعات التي تشهدها المناطق المجاورة في جبل علي مثل مدينة دبي اللوجستية ومطار جبل علي· وقام عبدالرحمن المطيوعي في نهاية اللقاء بتكريم العاملين في إدارة الخدمات التجارية الذين تميزوا خلال عام ·2005 من جانبه أكد عتيق جمعة نصيب مدير إدارة الخدمات التجارية في الغرفة على أن الهيكل الإداري الجديد بإضافة قسم خدمات الأعضاء وقسم الخدمات القانونية للأعضاء ووحدة الائتمان المالي إلى إدارة الخدمات التجارية سيدعم دور الإدارة في تقديم خدمات تحمل قيمة مضافة تخدم مجتمعات الأعمال في المرحلة القادمة منوهاً بأن وحدة الائتمان المالي بالغرفة تتلقى حالياً العديد من الاستفسارات الائتمانية كما تلقى ترحيباً في أوساط التجارة والأعمال·

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي