الاتحاد

الاقتصادي

«الإنشاءات البترولية» تنجز 27 مليون ساعة عمل دون إصابات

عمال في أحد المواقع (من المصدر)

عمال في أحد المواقع (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

قال المهندس عقيل عبدالله ماضي الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الإنشاءات البترولية الوطنية، إن الشركة احتفلت الشهر الماضي بإنجاز 27 مليون ساعة عمل آمنة بدون حوادث في احد مشاريعها الرئيسة، الذي يتم تنفيذه لصالح شركة أدما العاملة فيما تمكنت من تنفيذ ساعات عمل آمنة في باقي المشاريع وبنسب ممتازة مقارنة مع مشاريع لشركات أخرى منافسة.
وأضاف أن الشركة تطبق سلسلة من الإجراءات والمعايير الدولية القياسية لضمان أعلى مستويات الصحة والسلامة المهنية والبيئة في مشاريع الشركة تحت التنفيذ والتي يصل عددها إلى نحو 17 مشروعا.
وتابع ماضي، أن الشركة مهتمة في تطوير وتحسين شروط السلامة والصحة المهنية والبيئة حيث وضعتها ضمن أولوياتها المتقدمة في إطار استراتيجية الشركة الجديدة التي اعلن عنها مؤخرا، مؤكدا أن الشركة قامت بتحويل تلك الشروط من شروط إجرائية إلى سلوك دائم بحيث تصبح ثقافة سائدة ودائمة لدى كافة العاملين لدى الشركة.
وكشف ماضي، عن أن الشركة التي حصلت مؤخرا على جائزة السلامة الدولية من هيئة الصحة والسلامة البريطانية وهي إحدى الهيئات الدولية المرموقة في هذا المجال وفى سعيها للحصول على مزيد من الاعتمادات من الهيئات والمنظمات الدولية المعتمدة والمرموقة في هذا المجال تمكنت من الحصول على أكثر من سبع جوائز وشهادات من بينها شهادة من مجلس التدريب في صناعة وعمليات البترول البحرية التي تؤهل الشركة لتكون مركزا معتمدا للتدريب على تطبيق المعايير الدولية ذات المواصفات القياسية في مجال الصحة والسلامة المهنية والبيئة.
وأفاد ماضي، بأن الشركة تعي أيضا أهمية الاهتمام بالبيئة والحفاظ عليها خلال تنفيذ المشاريع سواء كانت بحرية أو برية كاشفا أن الشركة تجري دراسات بيئة معمقة وتفصيلية قبل البدء بأي مشروع وذلك بالتعاون مع بيوت خبرة مرموقة في هذا المجال قائلا إن جزءا من مسؤوليتنا هو الحفاظ على البيئة البرية والبحرية.
وقال في إطار اهتمامنا في البيئة اطلقنا 4 برامج رئيسة تتمثل في إعادة التدوير حيث يتم إعادة تدوير نحو 15 ألف طن من المخلفات والنفايات القابلة لإعادة التدوير سنويا، كما تم إطلاق برنامج فصل النفايات فيما يتمثل البرنامج الثالث بمعالجة النفايات غير القابلة للتدوير من خلال الاستعانة بالشركات العالمية ذات الخبرة في هذا المجال، في حين تقوم الشركة بتنفيذ برنامج ترشيد فعال يشمل ترشيد استهلاك الماء والكهرباء.
يشار إلى أن شركة الإنشاءات البترولية الوطنية تعد واحدة من أبرز الشركات الوطنية العاملة في مجال خدمات حقول النفط البرية والبحرية في منطقة الخليج العربي وشرق آسيا، وتستحوذ على حصة جيدة من سوق خدمات حقول النفط المحلية والإقليمية.

اقرأ أيضا

«أبوظبي للتنمية» يمول مطار مافارو في المالديف