الاتحاد

الاقتصادي

روسيا تمنح صربيا قرضاً بقيمة 800 مليون دولار

موسكو (د ب أ)- قال وزير المالية الروسي أنتون سيلوانوف إن بلاده قدمت لصربيا قرضاً بقيمة 800 مليون دولار لتحديث شبكة سككها الحديدية. ووفقاً لوكالة أنباء انترفاكس الروسية، تم الإعلان عن القرض الذي تبلغ فائدته السنوية 4,1%، بعد اجتماع ضم سيلوانوف ونظيره الصربي ملادجان دينكيتش. وقال دينكيتش إن صربيا ستستخدم مبلغ القرض في شراء قاطرات روسية الصنع وقضبان سكة حديد من بين سلع أخرى. كما طلبت بلجراد قرضاً آخر بقيمة مليار دولار لإحداث استقرار في ماليتها العامة وهو قرض، وفقاً لدينكيتش، وافق سيلوانوف على دراسته للبت بشأنه. من ناحية أخرى، أظهرت بيانات نشرها البنك المركزي الروسي أمس الأول أن تدفقات رؤوس الأموال من روسيا انخفضت بوتيرة أسرع من المتوقع العام الماضي، لكن الفائض في الحساب الجاري سجل أيضاً انخفاضاً حاداً. وأصبحت التدفقات الرأسمالية كبيرة الحجم من روسيا مصدر قلق في السنوات القليلة الماضية، مما يرز تدهوراً في مناخ قطاع الأعمال يردع الاستثمارات التي تشتد حاجة البلاد إليها. ووفقاً لتقديرات البنك المركزي فإن صافي التدفقات الرأسمالية للقطاع الخاص بلغ 56,8 مليار دولار في 2012، انخفاضاً من 80,5 مليار دولار في 2011. وكان محللون قد أرجعوا زيادة حادة في التدفقات الرأسمالية من روسيا في 2011 إلى الشكوك السياسية، قبل الانتخابات الرئاسية التي جرت في مارس الماضي.
وأظهرت بيانات ميزان المدفوعات التي نشرت أمس أيضا أن الفائض في الحساب الجاري تراجع إلي 81,3 مليار دولار في 2012، من 98,5 مليار دولار في 2011 مما يشير إلى انخفاض صافي أرباح التجارة والاستثمارات الدولية.
وانكمش الفائض في الحساب الجاري في الأعوام القليلة الماضية مع فشل نمو راكد للصادرات في مجاراة نمو سريع للواردات، مما يؤدي إلى مخاوف من أن الفائض قد يختفي في غضون الأعوام القليلة القادمة.
وكان محللون قد توقعوا في استطلاع أجرته رويترز أواخر العام الماضي أن الفائض في الحساب الجاري سيصل إلى 90 مليار دولار في 2012، وأن صافي التدفقات الرأسمالية من روسيا سيبلغ 70 مليار دولار.

اقرأ أيضا

«كهرباء دبي» تحصل على سعر تنافسي لمجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسـية