الاتحاد

الرئيسية

الترويكا: إحالة ملف إيران لمجلس الأمن

عواصم-وكالات الأنباء: أعلن دبلوماسيون بالاتحاد الأوروبي أمس أن الترويكا الأوروبية (ألمانيا وفرنسا وبريطانيا) بدأت في صياغة مشروع قرار لرفعه إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، يدعو إلى إحالة ملف إيران النووي إلى مجلس الأمن، بعدما دعت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس مجلس محافظي الوكالة الدولية إلى عقد اجتماع استثنائي في أقرب وقت ممكن لبحث إحالة الملف الإيراني لمجلس الأمن·
وأعلن متحدث باسم الخارجية البريطانية أن الترويكا الأوروبية أبلغت الصين وروسيا والولايات المتحدة اعتزامها دعوة مجلس محافظي الوكالة إلى عقد اجتماع طارئ في 2 و3 فبراير المقبل· وأكد المنسق الأعلى للسياسة الخارجية بالاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ثقته في أن الصين وروسيا ستؤيدان الاتحاد في سعيه الى إحالة الملف الإيراني إلى مجلس الأمن·
في الوقت ذاته ناشدت السعودية طهران الالتزام بتعهدها بعدم تطوير أسلحة نووية وتدشين سباق إقليمي نحو التسلح وأعلنت أن الغرب يتحمل بعض المسؤولية في هذا الصدد لسماحه لإسرائيل بامتلاك ترسانة نووية· ودعا وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل إلى مواصلة المفاوضات مع إيران معلنا معارضته لأي عمل عسكري· وأوضح أنه سيكون من الحكمة إعطاء فرصة للدبلوماسية كأولوية من أجل حل المشكلة·
وكانت الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين) بالإضافة إلى ألمانيا قد عقدت اجتماعاً في لندن لتشكيل جبهة موحدة للتعامل مع إيران وبعد ساعات من المناقشات شرع ممثلو الترويكا الأوروبية في صياغة القرار الداعي إلى إحالة الملف النووي الإيراني لمجلس الأمن·
وأكد مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي أنه لا يستبعد استخدام القوة ضد إيران لإجبارها على الكشف عن برنامجها النووي· وقال البرادعي في حديث لمجلة 'نيوزويك' الأميركية إن الدبلوماسية لا تعني الكلام فحسب وإنما تحتاج إلى وسائل ضغط وإلى استخدام القوة في حالة الضرورة القصوى·

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد: "إكسبو 2020" خطوة كبيرة على درب الخير والرخاء