أخيرة

الاتحاد

منح شرطي يهودي حق مقاضاة رؤسائه

منحت المحكمة العليا في لوس أنجلوس الشرطي اليهودي الذي تعرض سنة 2006 لشتائم معادية للسامية من الممثل الأميركي الأسترالي ميل جيبسون، الحق في رفع دعوى ضد رئيسه المتهم بالتمييز ضده بعد هذه الحادثة.
وأصدرت قاضية في المحكمة العليا حكما يسمح لجايمس مي مساعد شريف لوس أنجلوس بملاحقة رؤسائه قضائيا بتهمة التمييز الديني والعدائية في مكان العمل.
وكان جايمس مي اليهودي قد أوقف ميل جيبسون في ماليبو (غرب لوس أنجلوس) بسبب القيادة تحت تأثير الكحول. فقام الممثل بإهانته، وقال إن اليهود مسؤولون عن كل الحروب في التاريخ. واعتذر الممثل لاحقاً، لكنه وضع تحت المراقبة لمدة 3 سنوات وحكم عليه بغرامة قيمتها 1300 دولار.
ورفع جايمس مي شكوى ضد مكتب الشريف سنة 2010، مؤكداً أنه تمت تنحيته عن 6 أو 7 مناصب بعدما اشتكى لرئيسه من معاملة ميل جيبسون له.
وأعلن أيضا أن رؤساءه أمروه بحذف بعض الأجزاء من تقريره “ليشاركوا في الواقع بتغطية سلوك ميل جيبسون المعادي للسامية”. وفي إطار السماح لجايمس مي برفع دعوى ضد رؤسائه، ردت القاضية تهمة الرد بالمثل التي وجهها إلى رؤسائه باعتبار أن الأدلة ليست كافية. وقد عين موعد المحاكمة في 14 فبراير المقبل.

اقرأ أيضا