الاتحاد

عربي ودولي

ألمانيا تعيد عائلات مهاجرة إلى إيطاليا

برلين (د ب أ)

بدأ المكتب الاتحادي لشؤون الهجرة واللاجئين في ألمانيا ، إعادة الأسر المهاجرة إلى إيطاليا منذ مطلع يونيو الماضي. وحسب تقارير إعلامية، فإن هذه العائلات دخلت إلى الاتحاد الأوروبي لأول مرة عبر إيطاليا. وبرر المكتب هذا الإجراء في مذكرة داخلية له، حصلت صحيفة «نويه أوسنابروكر تسايتونج» الألمانية الصادرة أمس على نسخة منها، بأن قدرة إيطاليا على استقبال عائلات مهاجرة مع أطفال قصر «ارتفعت بصورة ملحوظة».
وكانت ألمانيا أوقفت عمليا إعادة المهاجرين إلى إيطاليا منذ نهاية العام 2014، رغم قوانين الاتحاد الأوروبي التي تتيح لها هذه الإمكانية. وبررت ألمانيا هذا الوقف بوجود قصور في نظام اللجوء الإيطالي. وحسب اتفاقية دبلن، فإن الدولة المختصة باستقبال اللاجئين وإجراءات لجوئهم في الاتحاد الأوروبي، هي الدولة الأولى المستقبلة لهم داخل الاتحاد.
وعن تغير السياسة التي كانت تتبعها ألمانيا خلال الفترة الماضية، ذكر المكتب في المذكرة أن إيطاليا قدمت الضمانات اللازمة لاستقبال وإيواء الأسر اللاجئة، كما أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان رأت أن تعهدات إيطاليا كافية.
وأشار المكتب إلى أن دولا أخرى في الاتحاد الأوروبي تعيد أيضا أسراً لاجئة إلى إيطاليا بموجب اتفاقية دبلن. وتستثني ألمانيا من تطبيق هذه الإجراءات حتى الآن الأسر التي لديها أطفال رضع أو صغار في السن.

اقرأ أيضا

للمرة الأولى.. لقاء بين بوتين وزيلينسكي في باريس