الاتحاد

عربي ودولي

المتمردون ينهبون أراضي الدولة ويفككون أكبر مصانع الإسمنت

صنعاء، عدن (الاتحاد)

حذر أنيس باحارثة رئيس الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني اليمني من التصرف غير القانوني في أراضي وعقارات الدولة بجميع المحافظات اليمنية. وحمل باحارثة مليشيا الحوثي الانقلابية مسؤولية العبث بأملاك الدولة التي تعد ملك الشعب، مؤكدا أن مسؤولية الحفاظ عليها تقع على عاتق الجميع، واصفا منح الانقلابيين بصنعاء كل وزرائهم «30» لبنة بالقرار غير القانوني الذي لا يعتد به.
وشدد على أن الشرعية لن تسمح بمثل هذا العبث فيما سيطال العقاب كل من يسهل في التفريط بالأملاك العامة، محذرا مديري فروع الهيئة والمختصين في المحافظات التي لا تزال تحت سيطرة المليشيا الانقلابية من التعامل مع مثل هذه القرارات التي تعد لاغية بحكم القانون. في غضون ذلك، قال سكان ومسؤول قانوني محلي أمس إن المتمردين الحوثيين يقومون منذ الأربعاء بنهب مصنع الإسمنت في منطقة البرح غرب محافظة تعز، والذي يعد واحداً من أكبر مصانع الإسمنت في اليمن.
وأفاد عدد من أهالي بلدات غرب تعز بقيام العشرات من المسلحين الحوثيين بتفكيك معدات المصنع الحكومي في منطقة البرح ونقلها على متن شاحنات كبيرة باتجاه العاصمة صنعاء. ونشر ناشطون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تناقلتها مواقع إخبارية محلية، وأظهرت قطعاً كبيرة من المصنع وجرارات ودكاكات على شاحنات كبيرة في طريقها إلى خارج منطقة البرح.

اقرأ أيضا

الحكومة الأسترالية تحذر من تجدد حرائق الغابات