الاتحاد

الاقتصادي

«الواحة كابيتال».. 588 مليون درهم أرباحاً في 2015

من مشروع المركز المملوك لشركة الواحة في منطقة المصفح (أرشيفية)

من مشروع المركز المملوك لشركة الواحة في منطقة المصفح (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

حققت شركة الواحة كابيتال 588 مليون درهم أرباحاً صافية خلال العام الماضي، وذلك بفضل الأداء القوي الذي سجلته استثماراتها الرئيسية في قطاعات تأجير الطائرات والخدمات المالية إضافة إلى النتائج الجيدة التي حققتها محافظ وحدتها المتخصصة في أسواق رأس المال. وارتفع صافي أرباح الواحة كابيتال في العام 2015 بنسبة 18% مقارنة مع صافي الأرباح المعدلة للعام 2014، والذي بلغ 498.1 مليون درهم، وذلك بعد خصم صافي التعديلات غير المكررة من ضمنها المكاسب المحتسبة لمرة واحدة والتي سجلتها الشركة من حصتها في «إيركاب القابضة» في العام 2014، حيث بلغ صافي أرباحها قبل التعديل 1,73 مليار درهم.
وارتفعت ربحية السهم الواحد بنسبة 19 في المئة لتصل إلى 0.31 درهم خلال العام 2015، مقارنة بربحية السهم المعدلة والتي بلغت 0.26 درهم خلال الفترة ذاتها من العام 2014.
وجاء الإعلان عن هذه النتائج الأولية التي تمثل عائداً على متوسط حقوق المساهمين بنسبة 14.3? في العام 2015، عقب اجتماع مجلس الإدارة في أبوظبي برئاسة حسين جاسم النويس، رئيس مجلس إدارة الشركة.
وقال النويس: «واصلت الواحة كابيتال أداءها القوي في العام 2015، بفضل النتائج الجيدة التي حققتها محفظة استثماراتها الرئيسية على الرغم من التحديات التي يشهدها الاقتصاد العالمي وأسواق رأس المال.
وأضاف «نجحت استثماراتنا الرئيسية، وخصوصا المتواجدة في دولة الإمارات، في مواصلة تسجيل نمو قوي، كما حققت وحدة أسواق رأس المال عائدات ممتازة على الرغم من التقلبات التي شهدتها الأسواق في الفترة الماضية».
وأكد النويس «أن الشركة ستواصل جهودها الرامية إلى تحقيق عائدات تفوق متوسط عائدات السوق خلال العام الجاري عبر مواصلة تنويع محفظة أصولها لتشمل مزيداً من القطاعات الدفاعية، مثل قطاع الرعاية الصحية، إضافة إلى تنفيذ استراتيجيتها الرامية إلى زيادة حجم الأصول السائلة في ميزانيتها العمومية».
من جانبه، قال سالم راشد النعيمي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة الواحة كابيتال: «ساهم النمو القوي الذي سجلته الواحة كابيتال على مدى السنوات الثلاث الماضية، في تحقيق قيمة أفضل للمساهمين وتعزيز الوضع المالي للشركة». وفي إطار جهودنا الرامية لتحقيق أعلى عائد ممكن على حقوق المساهمين خلال السنوات القادمة، أطلقنا وحدة أعمال منتجة للرسوم في مجال إدارة الاستثمارات، سنتيح من خلالها للمستثمرين المهتمين بهذه الخدمات الوصول إلى خبراتنا والاستفادة من الفرص الاستثمارية المجزية».
وأضاف «تعزز شبكة الأعمال القوية للواحة كابيتال وخبراتها الاستثمارية في مختلف الأعمال، من قدراتها التنافسية المتميّزة وتدعم جهودها لتوظيف مزيد من رؤوس الأموال في القطاعات التي تتمتع بآفاق واعدة للنمو». وحققت وحدة الاستثمارات الرئيسية للواحة كابيتال إلى جانب وحدة أسواق رأس المال أداءً قوياً خلال العام الماضي.
وفيما يتعلق بأداء محفظة الاستثمارات الرئيسية، فقد عززت مجموعة «أنجلو أريبيان» للرعاية الصحية، من حضورها في السوق خلال العام الماضي عبر تنفيذ صفقات استحواذ جديدة في مجال خدمات الرعاية الصحية المتخصصة، حيث استحوذت على حصة الأغلبية في مركز «هيلث باي بولي كلينيك» و«مركز أوراس الطبي». من جهة أخرى، واصلت «دنيا للتمويل»، التي تمتلك الواحة كابيتال فيها حصة تبلغ 25 بالمئة، وتيرة نموها القوية محققة متوسط عائد على حقوق المساهمين بنسبة 34 بالمئة على مدى السنوات الثلاث الماضية. وخلال العام 2015، قامت «إيركاب القابضة» المدرجة في بورصة نيويورك والتي تمتلك الواحة كابيتال فيها حالياً حصة تبلغ 15.6 بالمئة، بشراء 46 طائرة جديدة ووقعت اتفاقيات تأجير لـ 276 طائرة وأتمت صفقات بيع أجزاء لـ 83 طائرة.
كما وقعت الشركة خلال العام الماضي اتفاقيات تمويل بقيمة 7.3 مليار دولار.
وواصلت «الشركة الوطنية للخدمات البترولية»، التي تمتلك الواحة كابيتال فيها حصة 20.2 في المئة، أداءها الجيد خلال العام 2015 على الرغم من التراجع الحاد الذي شهدته أسواق الطاقة.
وفازت الشركة في العام 2015 بعقود بقيمة 150.6 مليون درهم، مما أدى إلى ارتفاع إجمالي قيمة العقود قيد التنفيذ إلى 1,21 مليار درهم بحلول 31 ديسمبر 2015. ونجحت وحدة أسواق رأس المال في الواحة كابيتال مجدداً في تحقيق أداء قوي على الرغم من الظروف الصعبة التي تمر بها الأسواق الناشئة.
فقد حققت محفظة الواحة كابيتال للاستثمار في الأسهم بأسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عائداً إجمالياً بنسبة 10.8 بالمئة وهو أعلى بكثير مقارنة مع خسائر بنسبة 17.4 في المئة سجلها مؤشر ستاندرد آند بورز للأسهم الخليجية. وسجل صندوق الواحة كابيتال للاستثمار في أدوات الدخل الثابت بأسواق وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا عائداً إجمالياً بنسبة 9.8 في المئة.

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية