الاتحاد

الرياضي

وليد الشامسي: 90% من الوكلاء اضطروا لبيع لاعبين بالتقسيط

محمد كالون (وسط) صفقة خاسرة في الشعب

محمد كالون (وسط) صفقة خاسرة في الشعب

أكد وليد الشامسي وكيل اللاعبين المعتمد أن عددا من وكلاء اللاعبين اضطر لبيع لاعبين هذا الموسم بالتقسيط لبعض الأندية بسبب ارتفاع أسعار الأجانب إضافة لإرهاق ميزانيات بعض الأندية بصورة أثرت على النتائج الخاصة بها خلال الموسم الجاري·
وقال: أكثر من 90 % من الوكلاء والمندوبين اضطروا لبيع لاعبين بالتقسيط وعبر تلقى دفعات متباعدة من أجل إنهاء صفقات اثبتت التجربة انها كانت غير جيدة ولكن الأندية اضطرت لها لتسديد خانة·
وأشار الشامسي إلى أن بعض الأندية التي لا تزال تسمح بتلاعب سماسرة ووسطاء بصفقاتها من الأجانب حتى تهرب من نسبة الـ10% التي يفرضها القانون كعمولة للوكيل المعتمد·
وقال: سبق وطالبت أكثر من مرة بضرورة حماية الوكلاء المعتمدين حتى يتمكنوا من جلب لاعبين متميزين للأندية غير أن ذلك لم يحدث·
ووجه وكيل اللاعبين المعتمد من اتحاد الكرة وليد الشامسي تحذيراً لمسؤولي اتحاد الكرة والأندية بشأن وجود أكثر من 20 وسيطا وسمسارا يتحركون حالياً في الأندية من لاعبين سابقين أو غيرهم مستغلين علاقاتهم القوية بإدارات الأندية لجلب لاعبين محترفين لفرق الرديف بما يزيد عن سعر اللاعبين الطبيعي·
وأكد وليد الشامسي أن سعر اللاعبين لفريق الرديف لا يجب أن يزيد عن الـ120 ألف دولار على أقصى تقدير غير أن هناك أندية تعامل معها كادت أن تدفع ما لا يقل عن 500 ألف دولار في لاعبين لا يستحقون أكثر من 100 ألف فقط بحيث يدخل باقي المبلغ في جيب الوسطاء والسماسرة، وطالب وليد الشامسي اتحاد الكرة مجدداً بأن يطبق اللوائح المتعلقة بمنع أي ناد بالتعامل مع الوسطاء أو السماسرة غير المعتمدين لحماية المال العام ولحماية الوكيل المعتمد نفسه الذي يدفع أموالاً طائلة كل عام للاتحاد لاستخراج رخصة رسمية للعمل في هذا المجال فضلاً عما يتم دفعه للتأمين على اللاعبين وما إلى ذلك من خطوات رسمية·
وقال: أدفع للاتحاد 20 ألف درهم سنوياً لاستخراج الرخصة الرسمية و10 آلاف للتأمين و15 ألفا لرخصة المكتب للإدارات المختلفة بخلاف ايجار المكتب فيما يكتفي الوسيط أو السمسار بالجلوس على مقه مع مسؤول بأحد الأندية لعقد صفقة هنا أو هناك·
وكشف الشامسي أن هناك أندية طلبت التعاقد مع لاعبين عرب لا تتجاوز أعمارهم الـ17 عاماً ليكونو نواه يمكن الاستفادة منها مستقبلا بخلاف توجه البعض الآخر للاعبين الصغار بأندية الدرجة الثانية من أجل ضمهم لتدعيم الصفوف خصوصاً من لا يرتبط بعقود·
وفيما يتعلق بتفنيش 10 لاعبين أجانب من دوري المحترفين قال، الشامسي: فتش عن الإداريين فهم دائماً ما يتدخلون في الصفقات بصورة تؤدي لافسادها كما أن دور اللجان الفنية يكون هامشياً في كثير من الأندية، وأشار الشامسي إلى وجود أكثر من 8 لاعبين أجانب تفكر أنديتهم جدياً في الاستغناء عن خدماتهم خلال الفترة المتبقية من الانتقالات الشتوية·

اقرأ أيضا

كوتينيو يعترف بموسمه المخيب مع برشلونة