طوكيو (د ب أ) أعلنت شركتا السيارات اليابانيتان تويوتا موتور ومازدا موتور أمس أنهما اتفقتا على إقامة شراكة لتصنيع السيارات الكهربائية، واستثمار 1.6 مليار دولار بشكل مشترك لبناء مصنع في الولايات المتحدة قادر على إنتاج حوالي 300 ألف وحدة. وقالتا إنهما تستهدفان بدء تشغيل المصنع في العام 2021، وهو ما سيوفر حوالي أربعة آلاف فرصة عمل. وقبل توليه مهام الرئاسة في يناير الماضي، انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب خطط شركة تويوتا لبناء مصنع جديد في المكسيك تحت الإنشاء حاليا. وحث ترامب تويوتا وغيرها من شركات السيارات اليابانية على الاستثمار في الولايات المتحدة. وأعلنت تويوتا أمس تغيير خططها لتصنيع السيارة موديل كورولا في مصنع المكسيك، وقالت إنها تعتزم الآن إنتاج السيارة تاكوما. وفي إطار الصفقة، ستستحوذ تويوتا على حصة تبلغ 5.05% في شركة مازدا فيما تشتري مازدا حصة تبلغ 0.25% في شركة تويوتا. وتراجعت تويوتا إلى المركز الثالث من حيث حجم مبيعات السيارات على مستوى العالم في الأشهر الستة الأولى من العام 2017 بعد فولكسفاجن الألمانية وتحالف رينو نيسان.