الاتحاد

الاقتصادي

التضخم في الصين يصعد إلى 2,4% الشهر الماضي

امرأة تختار الخضراوات في سوق محلي بالعاصمة الصينية بكين (رويترز)

امرأة تختار الخضراوات في سوق محلي بالعاصمة الصينية بكين (رويترز)

بكين (د ب أ، رويترز) - أعلنت الحكومة الصينية أمس ارتفاع معدل تضخم أسعار المستهلك في الصين خلال شهر أبريل الماضي، إلى 2,4% بسبب ارتفاع أسعار الغذاء. وقال مكتب الإحصاء الوطني إن ارتفاع معدل التضخم الشهر الماضي جاء بعد تراجعه في الشهر السابق نتيجة ارتفاع أسعار الخضروات الطازجة بنسبة 11,2%.
وكان المعدل ارتفع في فبراير الماضي إلى 3,2%، وهو أعلى مستوى له منذ 10 أشهر قبل أن ينخفض إلى 2,1 في مارس الماضي. ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن تانج جيانوي المحلل الاقتصادي في بنك الاتصالات الصيني التابع للدولة القول إن المخاوف من انتشار مرض أنفلونزا الطيور وإلقاء جثث الخنازير في مياه الأنهار أدت إلى تراجع استهلاك لحم الخنزير والدواجن ولكنها في الوقت نفسه أدت إلى زيادة الطلب على الخضروات الطازجة الشهر الماضي.
وقال المكتب الوطني للإحصاءات أيضا أن أسعار المنتجين في الصين هبطت بنسبة 2,6% في أبريل مقارنة مع انخفاض سنوي بلغ 1,9% في مارس. وكان خبراء اقتصاديون استطلعت» رويترز» آراءهم قد توقعوا ارتفاع التضخم إلى 2,3% وتراجع أسعار المنتجين 2,3% عن مستوياتهما قبل عام. وارتفعت أسعار المستهلكين على أساس شهري بنسبة 0,2% في حين كانت التوقعات تشير إلى زيادة قدرها 0,1%.
وذكرت الحكومة الصينية أنها تستهدف ألا يزيد معدل التضخم خلال العام الحالي عن 3,5% مقابل 2,6% العام الماضي. وكان الاقتصاد الصيني سجل نموا بمعدل 7,8% العام الماضي وهو أقل مستوى له منذ عام 1999 مقابل 9,3% عام 2011.
وأظهرت بيانات حكومية أمس الأول ارتفاع صادرات الصين خلال أبريل الماضي بنسبة 14,7%، مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، في حين زادت الواردات بنسبة 16,8% خلال الفترة نفسها. وذكرت البيانات الصادرة عن إدارة الجمارك، أن قيمة الصادرات الصينية خلال الشهر الماضي بلغت 187,1 مليار دولار في حين زادت الواردات إلى 168,9 مليار دولار ليصل الفائض التجاري إلى 18,2 مليار دولار.
من جانب أخر، حدد بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) السعر المرجح لتداول اليوان أمس عند 6,1925 مقابل الدولار الأميركي. وهذا هو أعلى مستوى على الإطلاق للسعر المرجح لتداول اليوان منذ أن اتخذت الصين خطوة تاريخية في 2005 عندما سمحت لسعر صرف عملتها بالارتفاع.
ويمكن لسعر صرف الدولار/اليوان أن يتذبذب صعودا أو هبوطا بما يصل إلى 1% عن السعر المرجح للتداول والذي يحدده البنك المركزي على أساس يومي.
وسجل اليوان الصيني مستوى قياسيا مرتفعا جديدا أمام الدولار الأميركي أمس الأول بعد البيانات التجارية التي أظهرت نموا فاق التوقعات للصادرات الصينية.
من جانب أخر، دعت الصين أمس لإجراء محادثات عقب قرار المفوضية الأوروبية بالموافقة على فرض رسوم كبيرة لمكافحة الإغراق على ألواح الطاقة الشمسية الصينية.
وعبرت بكين عن أملها في إمكانية تسوية النزاع من خلال المفاوضات حسبما قال متحدث باسم وزارة التجارة، وفقا لوسائل إعلامية صينية. كانت المفوضية الأوروبية وافقت أمس الأول على فرض رسوم مؤقتة على ألواح الطاقة الشمسية الصينية في إطار محاولة لمنع بكين من خفض الأسعار من خلال دعم غير قانوني.
وتصدر صناعة الطاقة الشمسية للصين سنويا منتجات بقيمة 21 مليار يورو (27,5 مليار دولار) للاتحاد الأوروبي. وتعد الصين أكبر دولة منتجة لألواح الطاقة الشمسية والمنتجات ذات الصلة. ووفقا لمصادر أوروبية سيكون متوسط الرسوم بموجب اقتراح المفوضية 47% من قيمة المواد المستوردة, بينما سوف تبلغ نسبة الرسوم على الشركات التي تتعاون مع تحقيق الاتحاد الأوروبي 37%.
وسيتعين أن تتم مراجعة الإجراءات من قبل الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي قبل أن تدخل حيز التنفيذ في موعد لا يتجاوز 5 يونيو بموجب قواعد الاتحاد.

اقرأ أيضا

رئيس وزراء إيطاليا سيطالب الاتحاد الأوروبي بتغيير قواعد الموازنة