الاتحاد

الاقتصادي

البنوك الإسلامية تستحوذ على كامل الزيادة في الودائع المصرفية

 الودائع المصرفية  ترتفع لدى البنوك الإسلامية  (الاتحاد)

الودائع المصرفية ترتفع لدى البنوك الإسلامية (الاتحاد)

يوسف البستنجي (أبوظبي)

استحوذت البنوك الإسلامية الثمانية العاملة في الدولة على كامل الزيادة في رصيد الودائع المصرفية لدى البنوك العاملة في السوق المحلي والبالغ عددها 58 بنكاً، خلال النصف الأول من 2017، حيث ارتفع رصيد الودائع المصرفية الإجمالية لدى البنوك الإسلامية بنسبة 7.5%، بقيمة 26.2 مليار درهم، لتبلغ 374.8 مليار درهم نهاية يونيو 2017، مقارنة مع 348.6 مليار درهم بنهاية ديسمبر 2016، فيما ظل فيه رصيد الودائع المصرفية للبنوك التقليدية الـ50 العاملة في الدولة مستقراً دون تغيير عند 1.214.3 تريليون درهم خلال فترة المقارنة نفسها، حسب البيانات الصادرة عن المصرف المركزي.
ويأتي ذلك نتيجة اعتماد البنوك الإسلامية على ودائع المقيمين بشكل أساسي، التي تشكل 96.6% من إجمالي الودائع المصرفية لديها، وتبلغ قيمتها 362.3 مليار درهم، فيما بلغت ودائع غير المقيمين 12.5 مليار درهم نهاية يونيو 2017، وبالمقارنة مع البنوك التقليدية فإن ودائع غير المقيمين لديها تبلغ نحو 167 مليار درهم، وتشكل نحو 14% من إجمالي الودائع المصرفية لديها البالغة 1.214 تريليون درهم بنهاية يونيو 2017.
وكانت ودائع غير المقيمين تشكل نحو 16% من إجمالي الودائع المصرفية لدى البنوك التقليدية بنهاية 2016، وتراجع رصيدها بنحو 23 مليار درهم خلال النصف الأول من 2017، وانخفضت حصتها من إجمالي رصيد الودائع المصرفية لدى البنوك التقليدية، ولذلك فإن الارتفاع الذي سجلته محفظة ودائع المقيمين لدى البنوك التقليدية جاء بنفس قيمة التراجع في ودائع غير المقيمين، الأمر الذي جعل كامل الزيادة في رصيد الودائع المصرفية الإجمالي للقطاع يذهب للبنوك الإسلامية.
ويعتبر نمو ودائع المقيمين، مؤشراً إيجابياً على الثقة بالاقتصاد الوطني والقطاع المصرفي، إلا أن المؤشرات تظهر جاذبية أكبر لدى المودعين تجاه البنوك الإسلامية منها لدى البنوك التقليدية، ما يجعل القطاع المصرفي الإسلامي في الدولة عاملاً مهماً لتعزيز ملاءة القطاع المصرفي وزيادة متانته وقدرته.
وتظهر البيانات أن جاذبية البنوك الإسلامية للمودعين سجلت ارتفاعاً متزايداً منذ سنوات عدة. وتفصيلاً زاد رصيد الودائع الحكومية لدى البنوك الإسلامية بقيمة 7.5 مليار درهم خلال النصف الأول من 2017، لتبلغ 51.2 مليار درهم بنهابة يونيو بزيادة 17.2% خلال الفترة، كما زاد رصيد ودائع القطاع العام بنسبة 18% لدى البنوك الإسلامية ليصل إلى 57.1 مليار درهم نهاية يونيو الماضي بزيادة 8.7 مليار درهم على رصيدها في نهاية ديسمبر 2016.
أما القطاع الخاص، فقد زادت ودائعه بنحو 5.7 مليار درهم، لتصل إلى 248.6 مليار درهم نهاية يونيو 2017 بزيادة نسبتها 2.3%، مقارنة مع رصيدها نهاية 2016.
كما ارتفع رصيد ودائع المؤسسات المالية غير المصرفية لدى البنوك الإسلامية بقيمة 1.2 مليار درهم خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، لتبلغ 5.4 مليار درهم نهاية يونيو الماضي.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد يصدر قراراً بإنشاء محكمة أبوظبي التجارية