الاتحاد

دنيا

كريمات إزالة التجاعيد فخ للإيقاع بحافظة نقودك

إعداد- مريم أحمد:
تدّعي شركات تجميلية عديدة قدرة مستحضراتها التي تمتلئ بها أرفف الجمعيات والمحال الكبرى على توفير ما هو أبعد من ترطيب البشرة· وتشير إعلاناتها التجارية إلى أن لها تأثيرا قويا على علامات تقدم السن، بمعنى أنها قادرة على محاربة التجاعيد وإزالتها، أو التغلب على مشاكل البشرة الناتجة بفعل التعرض لأشعة الشمس· وكل ذلك في سبيل أن تظهر المرأة في سن أصغر· والسؤال الذي يطرح نفسه في هذا المقام هو: هل فعلا باستطاعة مستحضرات العناية بالبشرة تلك أن تفي بوعودها وتؤثر إيجابا على البشرة لتجعلها تبدو أصغر سنا، أم أنها تؤثر سلبا على محفظة نقودك؟
لمعرفة الجواب، عليكِ سيدتي قراءة هذا الموضوع:
تفيد نتائج بعض الدراسات المخبرية العلمية أن مستحضرات وكريمات إزالة التجاعيد تحتوي على مقادير ومكونات من شأنها أن تحسّن من شكل البشرة، لكن الجدير بالذكر أن عددا كبيرا من تلك المكونات لم يخضع معمليا للدراسات العلمية المكثفة التي تثبت فائدتها· وما يلي عرض لأكثر مكونات مستحضرات إزالة التجاعيد شيوعا· وقد تم تقسيمها، وفقا لتأثيرها المباشر على البشرة، إلى مكونات ذات فاعلية مُتواضعة، وأخرى ذات فعالية مُحْتَمَلة، ومجموعة ثالثة قد لا يكون لها تأثير على الإطلاق·
مكونات ذات فعالية متواضعة
؟ الريتينول
يعتبر الريتينول من المواد المشتقة من فيتامين ' أ '، ويُعَدّ المادة المضادة للتأكسد الأولى والرئيسية التي تدخل بكثرة في تركيب مستحضرات وكريمات إزالة التجاعيد· أما المواد المُضادة للتأكسد فهي عبارة عن مواد تُعادِل الجزيئات الحرة- أي جزيئات الأوكسجين غير المستقرة - التي تدمر خلايا البشرة وتسبب ظهور التجاعيد· ويُذكر أن الريتينول أقل فعالية من مادة تريتينوين المشتقة هي الأخرى من فيتامين ' أ '، والذي يعد العلاج الموضعي الوحيد الذي توصي به 'إدارة الغذاء والدواء' الأميركية لعلاج التجاعيد· علاوة على ذلك، فإن بإمكان كل من الريتينول و تريتينوين التسبب بتهيج وظهور احمرار على سطح البشرة، لكن الآثار الجانبية الناتجة عن الريتينول هي الأقل حدة·
وتدّعي الشركات المصنّعة لمستحضرات إزالة التجاعيد أن عمل مادة الريتينول يقتصر على الطبقات الداخلية للبشرة، إلا أن نتائج إحدى الدراسات التي أُجريت على نوع من مستحضرات إزالة التجاعيد يحتوي على الريتينول تشير إلى ظهور تحسن ملحوظ في شكل البشرة، ولونها المتأثر بأشعة الشمس· لكن يذكر أيضا ان نسبة تركيز مادة الريتينول تختلف من مستحضر لآخر، وبالتالي تُحَذر ' إدارة الغذاء والدواء ' الأميركية من أن بعض مستحضرات إزالة التجاعيد قد لا تحتوي على الريتينول في مكوناتها· وفي حال كانت المرأة حاملا، فإن عليها تجنب كل مشتقات فيتامين ' أ '، لأنها تزيد من مخاطر ولادة جنين بعيوب خلقية·
؟ الأحماض الهيدروكسيلية
ومنها حمض ألفا هيدروكسي، وبيتا هيدروكسي، وبولي هيدروكسي· وجميعها أحماض صناعية مُشتقّة من الفواكه السكرية الحلوة المذاق· ويذكر أن هذا النوع من أحماض الفواكه يُعَدّ من المواد المُقَشّرة التي تعمل على إزالة الطبقة الميتة العلوية من البشرة، والتي تحفز أيضا من عملية نمو طبقة جديدة ناعمة، ملساء، وأحادية اللون· والادعاء المتعلق بهذه الأحماض يقضي بأنها تُحَسّن من مظهر الخطوط الدقيقة والرفيعة الأكثر عمقا على سطح البشرة، وذلك من خلال عملها على زيادة نداوة البشرة· وقد تمت الإشارة إلى أن تقشير خلايا البشرة الميتة باستخدام أحماض الفاكهة قد يعمل فعلا ومباشرة على التقليل من عمق خطوط التجاعيد على سطح البشرة· ليس هذا فحسب، بل هي تحفز وتنشط عملية إنتاج مادة الكولاجين، وهو بروتين يقوي البشرة ويمنع فقدانها للماء· وفيما يتعلق بنتائج الدراسات العلمية، فقد أظهرت تحسنا معتدل التأثير على مظهر الخطوط الدقيقة والتجاعيد· الجدير بالذكر أن الآثار الجانبية المترتبة على استخدام هذه الأحماض المُقشّرة تشمل الحك، وتهيج البشرة· وبما أن الأحماض الهيدروكسيلية تزيد من حساسية البشرة تجاه أشعة الشمس، فإنه يُنصح باستخدام كريم واق من الشمس أثناء استعمال تلك الأحماض، والاستمرار في استعمال كريم الشمس لأسبوع بعد التوقف عن استعمال أحماض التقشير·
مكونات ذات فعالية محتملة
؟ حمض ألفا- ليبويك
من المواد المضادة للتأكسد التي تنفذ إلى جدار خلايا البشرة، حيث يعمل على معادلة الجزيئات الحرة، ويزيد كذلك من فعالية مضادات الأكسدة الأخرى كفيتامين ' E ' وفيتامين ' C '. وقد يعمل كذلك كمادة كيميائية مُقشّرة لخلايا البشرة الميتة، الأمر الذي يؤدي إلى التقليل من خطوط التجاعيد· ويدّعي البعض قدرة هذا الحمض على إخفاء التجاعيد والخطوط الدقيقة، والبقع البنيّة، وغيرها من عيوب البشرة الظاهرة للعيان· وأكّدت نتائج الأبحاث العلمية أن باستطاعة هذا الحمض أن يقلل من الخطوط الدقيقة والبقع البنية من على سطح البشرة·
؟ مادة "Q- 01"
مادة مُغذّية تساعد على تنظيم عملية إنتاج الطاقة في خلايا البشرة، وتعزز من قدرة خلايا البشرة على مقاومة التجاعيد· وقد أظهرت نتائج تجربتين تم إجرائهما على شخصين تقليلا واضحا في عدد خطوط التجاعيد الدقيقة في المنطقة المُحيطة بالعينين، وبدون أية آثار جانبية تُذكر·
؟ ببتيد النحاس
يعتبر النحاس من العناصر التي تتواجد في تركيب كل الخلايا· وفي المنتجات الصناعية، نجد أنه يُخلَط مع مادة بروتينية تدعي الببتيدات· ومما تجدر الإشارة إليه أن مادة ببتيد النحاس من المواد التي تساعد على سرعة التئام الجروح· كما أنها تحفز من عملية إنتاج مادة الكولاجين، وربما كان لها دور في تعزيز عمل المواد المُضادة للتأكسد· وتدّعي شركات التجميل أن هذه المادة من شأنها أن تحسّن من مرونة البشرة، ونداوتها بهدف التقليل من الخطوط الدقيقة والتجاعيد· من ناحية أخرى، أثبتت نتائج الدراسات أن بإمكان مادة ببتيد النحاس أن تحسن من مظهر الخطوط الدقيقة، لكن فعاليتها متواضعة، وبدون آثار جانبية· ويرى البعض أن هذه المادة بحاجة لإجراء المزيد من الأبحاث عليها لتكون الرؤية واضحة تماما·
؟ عوامل النمو
هي الهرمونات النباتية والحيوانية التي تعمل كوسيط كيميائي بين الخلايا· ومن أمثلتها الكِنِتين، وهو عامل نمو مستخلص من النبات، ويُعَدّ الأكثر استخداما في مستحضرات التجميل المختلفة· ويُقال حسب ما هو شائع بين أوساط شركات التجميل أن عوامل النمو تلك تقلل من ظهور التجاعيد وتُوَحّد لون البشرة· وتشير البحوث العلمية إلى أن لهذه العوامل دورا فعليا في توحيد لون البشرة والتقليل من علامات تقدم السن· وبالرغم من ذلك، فآلية عملها ليست واضحة تماما للخبراء، لكنها تساعد فعلا في إخفاء خطوط التجاعيد عن طريق مساعدة البشرة على استعادة نداوتها ونعومتها، ومن خلال تحفيزها لإنتاج الكولاجين·
؟ بروتين الصويا
يحتوي البروتين المستخلص من حليب وفول الصويا على مواد عدة مختلفة شبيهة بهرمون الإستروجين، ويطلق عليها اسم 'آيزوفلافونز'· فضلا عن ذلك، فقد أثبتت نتائج البحوث والتجارب التي أُجريت على الحيوانات أن هذه المواد تقي البشرة من أضرار أشعة الشمس، وتعمل على زيادة إنتاج حمض يالورونيك الذي يعمل على التقليل من أثر التجاعيد بالاتحاد مع جزيئات الماء في البشرة·
؟ مستخلصات الشاي
يحتوي كل من الشاي الأحمر، والأخضر، وشاي أولونغ- الذي يجمع خصائص الشاي الأحمر والأخضر معا، على مركبات مضادة للأكسدة· ويذكر أن مستخلصات الشاي الأخضر هي الأكثر استخداما في منتجات التجميل والعناية بالبشرة ذات الصلة بإزالة علامات التقدم في السن· علاوة على ذلك، يذكر أنها تعالج ما أتلفته أشعة الشمس الضارة· أما نتائج الأبحاث العلمية التي أجريت على الحيوان، فقد توصلت إلى أن مستخلصات الشاي تقي الإنسان من الإصابة بسرطان الجلد، كما أنها تقي البشرة من أشعة الشمس الضارة· من ناحية أخرى، أكدت الدراسات والتجارب التي أجريت على البشر أن مستخلصات الشاي الأخضر تقي البشرة من مضار أشعة الشمس الحارقة، وذلك بدون أية آثار جانبية تُذكَر· لكن لم يتّضِح بعد فيما إذا كانت مستخلصات الشاي تفسَد في الكريمات التجميلية مع مرور الوقت أم لا· وبالرغم من أن نتائج البحوث تؤكد فعالية تلك المستخلصات في إزالة التجاعيد، إلا أن من المهم واللازم أيضا إجراء تجارب ودراسات بشرية مُوَسّعة للتأكد من فعاليتها·
؟ فيتامين C
من المعلوم للجميع أن فيتامين "C " من المواد الغذائية المُضادة للأكسدة التي تساعد على تكوين الكولاجين· ويُعتَقَد أنها تقي البشرة وتعالجها من خلال تعزيز عملية تجديد الخلايا· وقد تم إجراء عدد من التجارب التي أشارت نتائجها إلى إمكانية وجود تأثير إيجابي لفيتامين "C " على البشرة، إلا أن الخبراء يَرَوْن ضرورة إجراء المزيد من الدراسات للتأكد أكثر من فاعلية هذا الفيتامين في القضاء على التجاعيد·
؟ فيتامين E
وهو كذلك من المواد الغذائية المُضادة للأكسدة، والجدير بالذكر أيضا أنه من المكونات الأساسية التي توجد في البشرة· وهناك علاقة وثيقة بين انخفاض معدل هذا الفيتامين وبين ظهور التجاعيد· وقد توصلت بعض الدراسات إلى ان هذا الفيتامين ساعد على إضفاء نعومة للبشرة، بالإضافة إلى التقليل من عمق التجاعيد وطول الخطوط الدقيقة· وقد تظهر بعض الآثار الجانبية المُتمثلة في احمرار البشرة، والرغبة في الحك· ولا تزال هناك حاجة للمزيد من الدراسات للتأكد فيما إذا كان فيتامين "E" فعّال في إزالة التجاعيد بمفرده، أم لا بد من مزجه بمواد أخرى مضادة للأكسدة·
مكونات غير فعالة
؟ الكولاجين
وهو عبارة عن بروتين ليفي يحافظ على طراوة ومرونة البشرة· وما يحدث هو أن معدل الكولاجين يتناقص مع التقدم في السن، مما يؤدي إلى ظهور التجاعيد· والواقع يؤكد احتواء كل كريمات العناية بالبشرة على الكولاجين، لكن للأسف لا يمكن امتصاصه من قِبَل البشرة، وبالتالي لا يمكنه تحفيز الجسم على إنتاج المزيد من الكولاجين· وقد تشعر المرأة بأن بشرتها قد أصبحت مشدودة نظرا لاستخدامها كريما يحوي على الكولاجين، لكن ذلك الشد قد يحدث نتيجة نداوة البشرة التي يمكننا الحصول عليها بوضع أي نوع من كريمات ترطيب البشرة·
بقي أن نقول: إن هناك المئات من الماركات التجارية التي تروج لمستحضرات العناية بالبشرة، وهي منتجات تتفاوت فيها نسب المكونات· وبالتالي قد تلجأ المرأة إلى تجربة منتجات الماركات المختلفة حتى تتوصل إلى النوع التي يلائمها· لكن هذه الطريقة قد تكون مُكلِفة من الناحية المادية، كما أنها قد تتسبب بتهيّج البشرة· وبالعودة إلى نوع بشرتك، قد يتمكن أخصّائي الجلدية من تحديد نوع الكريم المناسب لكِ·

اقرأ أيضا