الاتحاد

الرياضي

مبارك المهيري: فوز «عزام» مسك الختام

البحارة على ظهور الجمال خلال رحلة صحراوية

البحارة على ظهور الجمال خلال رحلة صحراوية

أكد مبارك المهيري مدير عام هيئة أبوظبي للساحة، ان فوز اليخت “عزام” ممثل فريق أبوظبي بسباق الميناء المستضيف جاء تتويجاً ومسك ختام للمجهودات الكبيرة التي بذلتها الهيئة من أجل خروج الحدث بهذا الشكل الذي نال استحسان الجميع.
وأضاف: من المؤكد أن مجهود السنوات الذي بذلته الهيئة لم يضع هباءً بل جاءت نتيجته واضحة على أرض الواقع، من خلال هذا الختام المبهر والحضور الجماهيري الذي فاق التوقعات، والذي تجاوز حاجز المائة ألف زائر لقرية السباق، الأمر الذي يعني ان النجاح تحقق بكل المقاييس.
واعتبر المهيري استضافة أبوظبي لسباق فولفو للمحيطات حدثاً هاماً، وخطوة تاريخية للحدث نفسه، حيث أنها المرة الأولى، التي يعلن فيها عن وجود ميناء عربي في هذا السباق العالمي، مؤكداً أن أبوظبي دائماً ما تسعى لأن تكون سباقة باستضافة مثل هذه الفعاليات العالمية، كما عودت العالم، وأبهرته على الدوام بالعديد من الأحداث الرياضية.
وأضاف: ما تحقق بوجود الحدث على أرض الوطن، يعد إنجازاً بكل المقاييس، فالذي لا يعلمه الكثيرون أن هناك حوالي مليار مشاهد، لهذا السباق على مستوى العالم، خلال 9 أشهر منذ انطلاقته، وهو ما يعد طفرة بكل المقاييس، لاسيما وأن سياستنا الرئيسية تعتمد في الأساس على الترويج لأبوظبي، ومن خلال حجم مشاهدة الحدث، فإننا نسير في الطريق السليم.
وأعلن المهيري أن هناك مجموعة من البنى التحتية التي تم إنشاؤها على كورنيش العاصمة، ستبقى موجودة بشكل دائم، توفيراً للوقت والمجهود، خاصة وأن هذه المنطقة تستضيف العديد من الأحداث على مدار العام.
وتابع: من دون شك استضافة سباق فولفو للمحيطات يمنح أبوظبي أفضلية جذب هواة السباقات البحرية على مستوى العالم، وهو عدد ليس قليل على الإطلاق، ولا يمكن الاستهانة به بكل حال من الأحوال.
وأضاف: الذي لا يعلمه الكثيرون أيضاً، أن ابوظبي ليست محطة فقط لهذا السباق العالمي، لكنها الشريك السياحي الأساسي للحدث، فاسمها موجود في كافة الموانئ محطات السباق ويظهر في كافة وسائل الإعلام التي تهتم بنقله، على مدار تسعة شهور.
وتحدث مبارك المهيري عن الأهداف العامة لهيئة ابوظبي للسياحة، ولخصها في هدف أساسي هو الترويج لأبوظبي على مستوى العالم، وجعلها وجهة سياحية للجميع من انحاء المعمورة.

اقرأ أيضا

182 ميدالية حصاد الإمارات في "العالمية"