الاتحاد

عربي ودولي

قتلى جدد بينهم مسؤول في الحزب الإسلامي وضابطان كبيران


بغداد - وكالات الأنباء: اعلن الجيش الأميركي أمس ان احد جنوده لقي مصرعه أمس الأول 'بنيران غير معادية' في قاعدة عسكرية بمدينة حديثة بينما قتل جنديان أميركيان على ايدي قناصة في حي المعلمين بالفلوجة الليلة قبل الماضية· وبالتوازي اعلن الحزب الاسلامي الذي يعد أبرز الاحزاب السنية، أمس عن اغتيال الشيخ عبد الغفورمرعي الراوي مسؤول الدعوة والارشاد بالحزب أمس الأول في محافظة الأنبار بينما أفادت مصادر أمنية وطبية بأن مسلحين اغتالوا أمس ضابطا في جهاز استخبارات الشرطة العراقية في بعقوبة ويدعى قحطان محمد بينما عثرت الشرطة مساء أمس الأول على جثتي ضابط كبير في مغاوير وزارة الداخلية وسائقه مقتولين جنوب كركوك حيث قتل مجهولون نجدت مردان وهو مديرمدرسة ابتدائية اليوم نفسه· كما اغتال مسلحون العقيد سالم بديوى الذى يعمل فى شرطة بيجى شمال العراق فيما أعلنت مصادر في الشرطة أن مساعد قائد الجيش العراقي في كركوك العميد فريدون الطالباني أصيب أمس بجروح خطيرة مع أربعة من حراسه جراء انفجار عبوة استهدفت موكبه في بلدة الدوز شمال بغداد·
واوضح الجيش الأميركي ان 'جنديا من البحرية عثرعليه مساء أمس الأول ميتا جراء 'نيران غيرمعادية' في قاعدة بحديثة بغرب العراق· كما قتل اثنان من الجنود الأميركيين على ايدى قناصة فى حى المعلمين بالفلوجة الليلة قبل الماضية· وذكر بيان ان شاحنتين تنقلان مؤونا للجيش الأميركي احترقتا عندما فتحت مجموعة مسلحة النارعليهما قرب تكريت·
وفى تطور اخر انفجرت عبوة في دورية تابعة للجيش العراقى قرب كركوك عن طريق جهاز تحكم عن بعد ما ادى الى اصابة ثلاثة من عناصر الجيش العراقى· من جهته استنكر الحزب في بيان اغتيال الشيخ عبدالغفور مرعي الراوي مسؤول الدعوة والارشاد في الحزب الاسلامي في محافظة الأنبار بعد انتهائه من أداء صلاة ظهر يوم أمس الأول· من جهة آخرى أفادت مصادر أمنية وطبية بأن مسلحين اغتالوا أمس الضابط برتبة ملازم أول في جهاز استخبارات الشرطة العراقية في بعقوبة قحطان محمد أثناء تواجده في مرآب لتصليح السيارات في الحي الصناعي في بعقوبة'· وقالت الشرطة انها عثرت مساء أمس الأول على جثة العميد محمد محروس من لواء البرق التابع لمغاويرالداخلية وكان ضابطا في الجيش العراقي في عهد صدام، وجثة سائقه بالقرب من احد القرى الواقعة على الطريق المؤدي من تكريت الى كركوك وهما موثوقتا الايدي وتحملان اثار اطلاق نار في الرأس'·
· كما قتل مدنى واصيب اثنان آخران اثر انفجارعبوة كانت تستهدف دوريةعسكرية أميركية شرقي الحلة· وقال مستشفى الرمادي العام إنه استقبل مساء أمس الأول قتيلا يدعى ياسين حمادي لاصابته بعيارات نارية في رأسه وصدره كما استقبلت بنفس الوقت مدنيين أحدهما طفل عمره 13 عاما ورجل آخر عمره 37 عاما مصابين بعيارات نارية أميركية في عدد من أعضاء جسديهما وان وضعيهما حرج· وفي تطور آخر صرحت مصادر شرطة كركوك 'بأن العميد فريدون الطالباني أصيب بجروح خطيرة مع 4 من حراسه جراء انفجار عبوة استهدفت موكبه على الطريق بين تكريت والدوز '·

اقرأ أيضا

فوز قيس سعيد برئاسة تونس