الإمارات

الاتحاد

«مواصلات الإمارات»: لا حوادث مرورية للحافلات المدرسية خلال الضباب

جهود كبيرة لمواصلات الإمارات في الحد من الحوادث (الاتحاد)

جهود كبيرة لمواصلات الإمارات في الحد من الحوادث (الاتحاد)

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

أكد فرع مواصلات الإمارات في منطقة الظفرة، عدم وقوع حوادث مرورية لأي من الحافلات المدرسية في جميع مدن المنطقة، خلال فترات الضباب التي شهدتها الدولة مؤخراً، وتميزت الرحلات المدرسية في كل من مدينة زايد وغياثي والسلع وليوا والمرفأوجزيرة دلما والرويس وبدع المطاوعة بالأمن والسلامة، ووصول الطلاب من وإلى المدرسة بأمان تام.
ولفت إلى أن التزام سائقي ومشرفي الحافلات المدرسية بمنع التحرك خلال فترات الضباب، وانعدام الرؤية والالتزام بحركة السير والمرور، والتقيد بإرشادات الأمن والسلامة التي تم تدريب السائقين عليها خلال ورش العمل التي نظمتها المؤسسة كان العامل الرئيس في ذلك.
وأوضح محمد سيف المزروعي، مدير فرع مواصلات الإمارات في منطقة الظفرة، أن منطقة الظفرة تتميز بطبيعة جغرافية خاصة تتمثل في تباعد المسافات في بعض المناطق، مثل محاضر ليوا وهو ما كان يمثل تحدياً خلال أيام الضباب إلا أن تكاتف فريق العمل داخل مواصلات الإمارات نجح في التعامل مع التحديات كافة، لافتاً إلى أن التعليمات الصادرة للسائقين تمنع تحرك الحافلات خلال فترة الضباب وانتظار تعليمات التحرك من غرفة العمليات التابعة لمؤسسة مواصلات الإمارات في الظفرة، والتي يتم تحديث بياناتها من خلال فريق من المفتشين التابعين للمؤسسة وإصدار أوامر التحرك للسائقين فور وضوح الرؤية وانحسار الضباب
يذكر أن فرع مواصلات الإمارات في منطقة الظفرة يضم حاليا 280 حافلة مدرسية يقودها 271 سائقاً على أعلى مستوى من التدريب والخبرة والمهارة وتقل أكثر من 8283 طالباً وطالبة، ويعمل أكثر من 268 مشرفاً ومشرفة على تلك الحافلات لضمان أمن وسلامة الطلاب، كما حرصت المؤسسة على توفير 3 حافلات مجهزة لأصحاب الهمم في منطقة الظفرة، وذلك لسد الاحتياجات الفعلية لجميع مدارس منطقة الظفرة، سواء الحكومية أو الخاصة، خاصة أن مواصلات الإمارات في الوقت ذاته شهدت العام الدراسي الحالي إحلال 12 حافلة حديثة مجهزة بأفضل الإمكانات والخدمات محل الحافلات الأخرى القديمة لضمان جودة ومتانة الحافلات العاملة في أسطول يضم أكثر من 280 حافلة مدرسية جاهزة وصالحة لخدمة مدارس منطقة الظفرة في كل من مدينة زايد وغياثي والسلع وجزيرة دلما والمرفأ والرويس وليوا، وذلك ضمن خطة المؤسسة لتوفير كافة احتياجات المدارس من وسائل النقل المريحة التي تخدم الطالب، وتتميز بمواصفات متميزة وآمنة خلال رحلة الذهاب والعودة.

اقرأ أيضا

«صحة» تخصص مستشفى العين لعلاج «كورونا»